"الجيش الحر" سيستهدف مطاري دمشق وحلب المدنيين بدءا من الثلاثاء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593537/

حذّر الجيش السوري الحر الطائرات المدنية من استعمال مطاري دمشق وحلب، ملوحا باستهدافهما وقال الجيش الحر، في بيان نشرته صحيفة "الشرق الأوسط" الجمعة 31 أغسطس/ آب انه يوجه "تحذيرا صارما لكل شركات الطيران المدني بأن توقف كل رحلاتها المدنية إلى سورية خلال مدة أقصاها 72 ساعة اعتبارا من يوم السبت 2012/9/1"، مما يعني أنه قد يستهدف المطارين بدءا من يوم الثلاثاء المقبل.

حذّر الجيش السوري الحر الطائرات المدنية من استعمال مطاري دمشق وحلب، ملوحا باستهدافهما وقال الجيش الحر، في بيان نشرته صحيفة "الشرق الأوسط" الجمعة 31 أغسطس/ آب انه يوجه "تحذيرا صارما لكل شركات الطيران المدني بأن توقف كل رحلاتها المدنية إلى سورية خلال مدة أقصاها 72 ساعة اعتبارا من يوم السبت 2012/9/1"، مما يعني أنه قد يستهدف المطارين بدءا من يوم الثلاثاء المقبل.

وعزا الجيش الحر تهديده للمطارات المدنية الى استخدامها من قبل النظام في العمليات الحربية على حد تعبيره.

وأشارت الصحيفة الى مراقبين قولهم أن تلك الخطوة من الجيش الحر قد تعد "استفزازية للمجتمع الدولي"، وبخاصة أن القوانين الدولية تحظر استهداف المطارات المدنية في خلال الأعمال العسكرية، كما أن منظمات الطيران المدني واتحاد النقل الجوي الدولي (إياتا) تمنع استخدام المطارات المدنية لأغراض عسكرية، إلا في حدود معروفة ومشروطة، مثل عمليات الإغاثة الدولية.

وفي خطوة لاحقة، أعلنت شركة "طيران الاتحاد" التابعة لإمارة أبوظبي أمس أنها أوقفت رحلاتها بين العاصمة الإماراتية ودمشق بسبب "تدهور الوضع الأمني" في سورية، وذلك بحسب وكالة الصحافة الفرنسية، من دون أن تشير الشركة في بيانها إلى تحذيرات الجيش الحر. وأكدت الشركة أن "القرار الذي لم يتخذ ببساطة.. هو نتيجة الوضع الأمني المتدهور في سورية". وكانت الشركة تشغل رحلات يومية إلى العاصمة السورية، إلا أنها قررت في وقت سابق هذا الشهر تخفيف عدد الرحلات ومن ثم تعليقها تماما اعتبارا من أمس. وقالت الشركة في بيانها إن "سلامة ركابها وطاقمها تشكل أولية"، موضحة أن قرار تعليق الرحلات هو حتى إشعار آخر.

من جهة أخرى، وفي ثالث عملية من نوعها في الآونة الأخيرة، أسقط عناصر الجيش السوري الحر بالأمس طائرة "ميغ 23" في محافظة إدلب بشمال غربي البلاد قرب الحدود التركية، وقال الثوار إنها سقطت قرب بلدة الذهبية. وأظهرت لقطات فيديو بُثت على شبكة الإنترنت دخانا في السماء فيما أظهرت الصور شخصا يهبط بمظلة. وحلقت طائرة هليكوبتر تابعة للجيش فوق المنطقة بحثا عن الطيار.

وفي الشأن الميداني أيضا عزا عضو مجلس الشعب السوري فايز الصايغ تواصل الاشتباكات في دمشق بين الجيش السوري النظامي والمسلحين الى كون الجماعات هذه تتنقل من نقطة لأخرى مسميا ما يحدث بأنه عملية مطاردة.

وقال الصايغ لـ"روسيا اليوم" ان :"للجماعات المسلحة قيادات محلية في الداخل اضافة الى مرشدين خارجيين يوجهونهم ويدعمون تحركهم".

الشرق الاوسط