جوليان أسانج يأمل بألا يستمر بقاؤه في سفارة الإكوادور في لندن لأكثر من عام.

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593521/

رأى مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج في مقابلة مع قناة "غاما" الاكوادورية، رأى أنه سيتم تسوية وضعه خلال ستة او اثني عشر شهرا، معربا عن أمله بأن تغلق السلطات السويدية قضيته.

رأى مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج في مقابلة مع قناة "غاما" الاكوادورية، رأى أنه سيتم تسوية وضعه خلال ستة او اثني عشر شهرا، معربا عن أمله بأن تغلق السلطات السويدية قضيته.

قال مؤسس موقع ويكيليكس: "آمل بأن تتم تسوية الوضع بالطرق الدبلوماسية. السلطات السويدية بإمكانها أن تغلق قضيتي وأعتقد أن هذا السيناريو هو الأكثر ترجيحا. فمن الممكن بعد إجراء تحقيق شامل لما حدث أن تتخلى السويد عن ملاحقتي".

وأضاف جوليان أسانج "أعتقد أن كل شيء سيحل خلال الفترة ما بين الستة والاثني عشر شهرا، هذه هي تقديراتي".هذا وكانت السلطات الإكوادورية قد أعلنت في وقت سابق من شهر أغسطس/آب الجاري أنها قررت منح لجوليان أسانج اللجوء السياسي.

يذكر أن مؤسس موقع ويكيليكس يتواجد حاليا في سفارة الإكوادور لدى لندن. من جهتها رفضت السلطات البريطانية السماح لأسانج بمغادرة البلاد مشيرة إلى ضرورة تسليمه للسويد. فضلا عن ذلك تعهدت السلطات البريطانية باعتقال أسانج على الفور حال مغادرته لمبنى سفارة الإكوادور ومحاولته لوصول المطار. يذكر أن جوليان أسانج يتهم في السويد باقتراف جرائم جنسية.

المصدر: وكالة "انترفاكس"

فيسبوك 12مليون