جمعية تونسية للأمر بالمعروف تدعو الى السماح بتعدد الزوجات في البلاد

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593465/

دعت "الجمعية الوسطية للتوعية والاصلاح" وهي جمعية غير حكومية للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الى السماح بتعدد الزوجات في تونس وهو أمر محظور في البلاد قانونيا.

دعت "الجمعية الوسطية للتوعية والاصلاح" وهي جمعية غير حكومية للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الى السماح بتعدد الزوجات في تونس وهو أمر محظور في البلاد قانونيا.

وقال عادل العلمي رئيس "الجمعية" في تصريح يوم الأربعاء الماضي لاذاعة "شمس إف إم" الخاصة ان تعدد الزوجات "مطلب شعبي" في تونس. واشترط أن تكون المرأة التي سيتزوج عليها زوجها بثانية موافقة على أن تصبح لها ضرة.

وجرمت القوانين الخاصة بالاحوال الشخصية والتي أصدرها الرئيس التونسي الراحل الحبيب بورقيبة عام 1956 والساري المفعول بها حتى اليوم، تعدد الزوجات، رغم أنه مباح في الاسلام. كما حظرت الزواج العرفي وإكراه الفتاة على الزواج من قبل ولي امرها، وسحبت القوامة من الرجل وجعلت الطلاق بيد القضاء بعدما كان بيد الرجل الذي كان ينطق به شفويا.

وسبق أن قالت المحامية والناشطة الحقوقية راضية النصراوي يوم 13 آب/أغسطس الجاري ان القضاء التونسي لم يطبق القانون على أحد القياديين في حركة النهضة الاسلامية الحاكمة حيث أنه متزوج من امرأتين. وأوضحت النصراوي أن القيادي الذي لم تكشف عن اسمه تزوج بامرأة ثانية في المهجر، وعندما عاد بها إلى تونس رفعت زوجته الأولى دعوى قضائية ضده، إلا أن محكمة ولاية نابل "تركته في حالة سراح" بدلا من توقيفه.

يذكر أن منظمات ناشطة في مجال حقوق المرأة أبدت مرارا مخاوفها من التقليل من مكتسبات المرأة التونسية منذ وصول حركة النهضة الاسلامية إلى الحكم في تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي.

وكالات