أول يوم لتصوير فيلم مصري ينتهي بمقتل ممثل

متفرقات

أول يوم لتصوير فيلم مصري ينتهي بمقتل ممثل
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593150/

انتهى أول يوم لتصوير فيلم "شادية ومتعب" بمقتل أحد ممثلي الكومبارس بعد ان اشتبكت مجموعة من هؤلاء الممثلين مع منتجة الفيلم علياء الكيبالي. وبدأت التوتر بعد ان طالب مهندس الصوت المنتجة بدفع مستحقاته عن أول يوم عمل وهو ما رفضته الكيبالي، مما دفع مهندس الصوت الى التوجه لحوالي 200 ممثل كومبارس يعلمهم بانهم لن يحصلوا على أي مال مقابل عملهم، حسب صحيفة "الأنباء".

انتهى أول يوم لتصوير فيلم "شادية ومتعب" بمقتل أحد ممثلي الكومبارس بعد ان اشتبكت مجموعة من هؤلاء الممثلين مع منتجة الفيلم علياء الكيبالي. وبدأت التوتر بعد ان طالب مهندس الصوت المنتجة بدفع مستحقاته عن أول يوم عمل وهو ما رفضته الكيبالي، مما دفع مهندس الصوت الى التوجه لحوالي 200 ممثل كومبارس يعلمهم بانهم لن يحصلوا على أي مال مقابل عملهم، حسب صحيفة "الأنباء".

وتطور الأمر بتوجه مجموعة من الممثلين إلى المنتجة وراحوا بدورهم يطالبونها بالأجور لكن المنتجة رفضت الرد عليهم. واستفز ذلك أحد الممثلين فقام بشتم المنتجة مما استدعى تدخل أحد حراسها الشخصيين بطعنه بسكين. وتسبب ذلك بحالة من البلبلة في ساحة التصوير ودفع مخرج العمل وبطله محمد هلال وأشرف مصيلحي الى الاختباء خوفاً من إصابتهما بمكروه، خاصة بعدما تحولت ساحة التصوير الى أرض معركة، سرقت خلالها ملابس أعدت للعمل وجهاز حاسب محمول يعود إلى الفنان الشاب أيمن منصور.

ولكي يتسنى للمنتجة إنقاذ ما يمكن إنقاذه من الفيلم ومغادرة موقع التصوير توجهت إلى أحد مساعديها وقدمت له 8 آلاف جنيه كي يتولى بدوره تسديد مستحقات ممثلي الكومبارس وإنهاء الخلاف الذي راح ضحيته أحد زملائهم.

هذا ولم تشر "الأنباء" الى ما اذا كانت الشرطة قد فتحت ملف تحقيق في القضية.

أفلام وثائقية
افتتاح معرض دمشق الدولي بعد 5 سنوات من الغياب