صحيفة بريطانية مطبوعة تنفرد بنشر صور الأمير هاري عارياً

متفرقات

صحيفة بريطانية مطبوعة تنفرد بنشر صور الأمير هاري عارياً
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593044/

انفردت صحيفة Sun البريطانية بنشر صور الأمير هاري عارياً على الرغم من طلب العائلة المالكة في البلاد من الصحيفة عدم القيام بذلك. وعللت الصحيفة قرارها بحرصها على القراء الذين لا يتسنى لهم الاطلاع على وسائل الإعلام في الانترنت.

نشرت صحيفة Sun البريطانية في 24 أغسطس/آب صور الأمير هاري عارياً على الرغم من طلب العائلة المالكة في البلاد من الصحيفة عدم القيام بذلك. وعللت الصحيفة قرارها بحرصها على القراء الذين لا يتسنى لهم الاطلاع على وسائل الإعلام في الانترنت، وبذلك كانت Sun أول صحيفة بريطانية تنشر الصور.

وحول هذا الأمر صرح رئيس تحرير الصحيفة ديفيد دينسمور ان "اتخاذ قرار نشر الصور لم يكن أمراً سهلاً لكن الأمر يتعلق بحرية الصحافة". ويضيف دينسمور في تسجيل فيديو على موقع Sun ان الكثير في العالم قد شاهدوا صور الواقعة، منوهاً بحق قراء Sun بمشاهدتها أيضاً. ويضيف رئيس تحرير الصحيفة ان "قدرة اطلاع ملايين الناس في العالم على الصور في الانترنت فيما لا يتمكن من ذلك 8 ملايين من قراء صحيفة وطنية منتشرة أمر مثير للضحك". وجاء تسجيل الفيديو هذا تأكيداً لما نشرته الصحيفة بأنه "من غير العدل ان يُحرم ملايين قرّاء النسخة المطبوعة من المشاركة في النقاش حول سلوك الأمير المثير للجدل"، الذي يعتبر ولي العهد الثالث بعد والده الأمير تشارلز وشقيقه الأمير وليام.

وكان الظهور الأول لصور الأمير البريطاني العاري البالغ من العمر 27 عاماً في موقع TMZ الأمريكي المعني بنشر أخبار النجوم قبل يومين، والتي التقطت بواسطة كاميرا في هاتف محمول أثناء تواجده وبعض من أقرانه في أحد نوادي لاس فيغاس الليلية أو بأحد فنادقها. ويبدو الأمير في واحدة من هذه الصور وهو يغطي بيديه عضوه الذكري فيما اختبأت فتاة عارية خلف ظهره. كما بدا الأمير هاري في إحدى الصور وهو يحتضن فتاة من الخلف. وبحسب Sun فإن الأمير هاري ومن معه كانوا يلعبون البلياردو على ان يخلع الخاسر ملابسه.

من جانب آخر لبت الصحف البريطانية الأخرى طلب العائلة المالكة ولم تنشر صور الأمير هاري، انطلاقاً من ان هذا يعتبر تدخلاً في حياته الشخصية. لكن التزامها بذلك لم يمنعها من وضع روابط لمواقع متاحة في الشبكة العنكبوتية حيث تُعرض الصور التي أدت الى الفضيحة، بما فيها موقع TMZ الأميركي.

وتشير صحيفة Sun الى ما اعتبرته اهتمام واضح من قِبل الرأي العام بهذه الصور، لذلك كان ينبغي نشرها. وتضيف ان هذا يسمح لأكبر عدد من القراء بالاطلاع على على مادة النقاش الحامي الدائر في البلاد. وتساءلت الصحيفة البريطانية عمّا اذا كان سلوك الأمير هاري "الذي يعد أحد رموز بريطانيا في العالم" أثناء عطلته في لاس فيغاس قد عرض حياته للخطر، وعمّا اذا كان سلوكه هذا سينعكس على مسيرته المهنية في الحقل العسكري !

ومع ذلك لم تأخذ Sun على عاتقها مسؤولية الإشارة الى الجانب الأخلاقي فيما بدر عن الأمير هاري، بل ذهب بعض العاملين في الصحيفة الى القول ان الأمير الذي يكنون له الحب أعطى مستمسكاً على نفسه ويتحمل وحده مسؤولية ذلك.

يُذكر ان هذه ليست الحادثة الأولى التي تواجهها العالئة الملكية في بريطانيا، اذ سبق لـ "باباراتزي" أمريكي ان التقط صورة ظهر فيها الجزء العلوي لزوجة الابن الثاني للملكة إليزابيث، الأمير أندرو السابقة سارة فيرغسون عارياً، فيما كان رجل أعمال من تكساس يقبل أصابع قدميها. تحفظت وسائل الإعلام التي حصلت على الصورة المثيرة على نشرها، لكنها فعلت ذلك بعد مرور أشهر حين انفصل الأمير أندرو عن زوجته.

المصدر "إنترفاكس" و"نوفوستي"

أفلام وثائقية