تجدد الاشتباكات بين التبانة وجبل محسن في طرابلس شمال لبنان

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593026/

تجددت الاشتباكات بين منطقتي التبانة وجبل محسن في طرابلس منذ الساعات الاولى من صباح الجمعة 24 أغسطس/ آب، وارتفعت حدة الاشتباكات في الفجر اثر مقتل شخص في باب التبانة. كما أسفرت الاشتباكات عن وقوع عدد من الجرحى.

تجددت الاشتباكات بين منطقتي التبانة وجبل محسن في طرابلس منذ الساعات الاولى من صباح الجمعة 24 أغسطس/ آب، وارتفعت حدة الاشتباكات في الفجر اثر مقتل شخص في باب التبانة. كما أسفرت الاشتباكات عن وقوع عدد من الجرحى.

واندلعت اشتباكات عنيفة بين منطقتي التبانة وجبل محسن، بعد مقتل القيادي الميداني خالد البرادعي الملقب بـ"أبو مؤمن" على محور الريفا في باب التبانة، استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة إضافة الى قذائف الهاون التي سقط عدد منها في أحياء بعيدة عن جبهات القتال الأمر الذي أثار حالة من الرعب في المدينة.

وذكر موقع "النشرة اللبنانية" أن اطلاق رصاص كثيفا رافق وصول مشيعي جنازة البرادعي الى جامع طينال لدفنه في مقابر باب الرمل، ثم اتجه المشيعون وهم يكبرون الى شارع الراهبات واقدموا على حرق مصبغة ثم احرقوا محلا في نفس الشارع لبيع الألبسة ورفعوا السلاح في وجه المواطنين لمنعهم من العمل على إطفاء الحرائق.

ثم توجه بعد ذلك عدد من المسلحين وهم يهتفون "الله اكبر" الى شارع المئتين واقدموا على حرق محل لبيع أجهزة الهواتف الخلوية ثم توجهوا الى شارع الكنائس في الزاهرية واحرقوا محلا آخر.

وواصل الجيش اللبناني الرد على كافة مصادر النيران.

وعاشت المدينة ليلتها في الظلام بسبب التقنين الكهربائي وتعطل شبكة الكهرباء نتيجة القصف الذي طال المدينة منذ يومين.

التفاصيل في تعليق مراسل "روسيا اليوم" في بيروت

المصدر: موقع "النشرة اللبنانية" + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية