ﻣﻴﻘﺎﺗﻲ: ﻋﻨﺎﺻﺮ ﺍﻟﺘﻔﺠﻴﺮ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ ﻭﻧﺴﻌﻰ ﻹ‌ﺑﻌﺎﺩﻫﺎ ﻋﻦ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593016/

صرح رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي ﺃﻥ ﻋﻨﺎﺻﺮ ﺍﻟﺘﻔﺠﻴﺮ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ في البلاد ﻭﻟﻜﻦ السلطات تعمل من أجل إبعادها عن طرابلس. جاء هذا التصريح بعد انتهاء ﺍلاﺟﺘﻤﺎﻉ ﺍﻷ‌ﻣﻨﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻋﻘﺪ ﻓﻲ ﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻧﺠﻴﺐ ﻣﻴﻘﺎﺗﻲ ﻟﻮﺿﻊ ﺍﻟﻠﻤﺴﺎﺕ ﺍﻷ‌ﺧﻴﺮﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺨﻄﺔ ﺍﻷ‌ﻣﻨﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻄﻲ ﺍﻟﻐﻄﺎﺀ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻟﻬﺎ ﻭﺗﺸﻤﻞ ﺍﻧﺘﺸﺎﺭ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﻓﻲ ﻋﺸﺮﻳﻦ ﻧﻘﻄﺔ ﻓﻲ ﺟﺒﻞ ﻣﺤﺴﻦ ﻭﻓﻲ ﻋﺸﺮ ﻧﻘﺎﻁ ﻓﻲ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺘﺒﺎﻧﺔ.

صرح رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي ﺃﻥ ﻋﻨﺎﺻﺮ ﺍﻟﺘﻔﺠﻴﺮ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ في البلاد ﻭﻟﻜﻦ السلطات تعمل من أجل إبعادها عن طرابلس.

وقال رئيس الحكومة اللبنانية للصحفيين ان "ﻋﻨﺎﺻﺮ ﺍﻟﺘﻔﺠﻴﺮ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ ﻭﻟﻜننا ﻧﺴﻌﻰ ﺇﻟﻰ ﺍﺑﻌﺎﺩها ﻋﻦ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﻭﺍﻟﻮﻃﻦ".

جاء هذا التصريح بعد انتهاء ﺍلاﺟﺘﻤﺎﻉ ﺍﻷ‌ﻣﻨﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻋﻘﺪ ﻓﻲ ﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻧﺠﻴﺐ ﻣﻴﻘﺎﺗﻲ في 23 أغسطس/آب ﻟﻮﺿﻊ ﺍﻟﻠﻤﺴﺎﺕ ﺍﻷ‌ﺧﻴﺮﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺨﻄﺔ ﺍﻷ‌ﻣﻨﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻄﻲ ﺍﻟﻐﻄﺎﺀ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻟﻬﺎ ﻭﺗﺸﻤﻞ ﺍﻧﺘﺸﺎﺭ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﻓﻲ ﻋﺸﺮﻳﻦ ﻧﻘﻄﺔ ﻓﻲ ﺟﺒﻞ ﻣﺤﺴﻦ ﻭﻓﻲ ﻋﺸﺮ ﻧﻘﺎﻁ ﻓﻲ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺘﺒﺎﻧﺔ.

ﻭﺍﺷترﻙ ﻓﻲ ﺍلاﺟﺘﻤﺎﻉ ﻣﻔﺘﻲ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﻭﺍﻟﺸﻤﺎﻝ ﻣﺎﻟﻚ ﺍﻟﺸﻌﺎﺭ،وﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ: ﻣﺮﻭﺍﻥ ﺷﺮﺑﻞ، ﻓﺎﻳﺰ ﻏﺼﻦ، ﺍﺣﻤﺪ ﻛﺮﺍﻣﻲ، ﻧﻘﻮﻻ‌ ﻧﺤﺎﺱ، ﻣﺤﻤﺪ ﺍﻟﺼﻔﺪﻱ، ﻓﻴﺼﻞ ﻛﺮﺍﻣﻲ، ﻭﺍﻟﻨﻮﺍﺏ: ﺳﻤﻴﺮ ﺍﻟﺠﺴﺮ، ﻣﺤﻤﺪ ﻛﺒﺎﺭﺓ، ﺑﺪﺭ ﻭﻧﻮﺱ، ﺭﻭﺑﻴﺮ ﺍﻟﻔﺎﺿﻞ، ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻘﻮﻯ ﺍﻻ‌ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻲ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﺃﺷﺮﻑ ﺭﻳﻔﻲ، ﻗﺎﺋﺪ ﺍﻟﺪﺭﻙ ﺍﻟﻌﻤﻴﺪ ﺟﻮﺯﻳﻒ ﺍﻟﺪﻭﻳﻬﻲ، ﺭﺋﻴﺲ ﺟﻬﺎﺯ ﻓﺮﻉ ﺍﻻ‌ﺳﺘﺨﺒﺎﺭﺍﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻤﺎﻝ ﺍﻟﻌﻤﻴﺪ ﻋﺎﻣﺮ ﺍﻟﺤﺴﻦ، ﻭﻗﺎﺋﺪ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺸﻤﺎﻝ ﻓﻲ ﻗﻮﻯ الأﻣﻦ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻲ ﺍﻟﻌﻤﻴﺪ ﻣﺤﻤﻮﺩ ﺍﻟﻌﻨﺎﻥ، ﻗﺎﺋﺪ ﺳﺮﻳﺔ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﻓﻲ ﻗﻮﻯ ﺍﻷ‌ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻲ ﺍﻟﻌﻤﻴﺪ ﺑﺴﺎﻡ الأﻳﻮﺑﻲ ﻭﺭﺋﻴﺲ ﻓﺮﻉ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻤﺎﻝ ﺍﻟﻤﻘﺪﻡ ﺷﺌﻴﻢ ﻋﺮﺍﺟﻲ.

ﻭﺃﻋﻠﻦ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻌﻮﻥ ﻋﻦ إﺑﻘﺎﺀ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﺎﺗﻬﻢ ﻣﻔﺘﻮﺣﺔ، ﻭﺛﻤﻨﻮﺍ ﺩﻭﺭ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﻭﺍﻟﻘﻴﺎﺩﺍﺕ ﺍلأﻣﻨﻴﺔ ﻭﻃﻠﺒﻮﺍ ﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﻓﺮﺽ ﺍلأﻣﻦ ﺑﻜﻞ ﺍﻟﻮﺳﺎﺋﻞ ﻭﺗﻮﻗﻴﻒ ﻣﻄﻠﻘﻲ ﺍﻟﻨﺎﺭ.

ﻭﺗﻢ ﺍﻟﻄﻠﺐ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻟﻠﻘﻴﺎﻡ ﺑﻮﺍﺟﺒﻪ ﻓﻲ إﺻﺪﺍﺭ ﺍﻻ‌ﺳﺘﻨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ ﻓﻲ ﺣﻖ ﻛﻞ ﻣﺨﻞ ﺑﺎلأﻣﻦ، ﻛﻤﺎ ﻃﻠﺐ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻌﻮﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ للإﻏﺎﺛﺔ ﺘﻌﻮﻳﺾ أﻫﺎﻟﻲ ﺍﻟﺸﻬﺪﺍﺀ ﻭﺍﻟﺠﺮﺣﻰ ﻭﺍﻟﻤتضررين. ﻭﺗﻤﻨﻰ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻌﻮﻥ ﻋﻠﻰ ﻣﻔﺘﻲ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﻭﺍﻟﺸﻤﺎﻝ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﻤﺒﺎﺩﺭﺓ ﻟﺠﻤﻊ ﺳﺎﺋﺮ ﺍﻟﻔﺮﻗﺎﺀ ﻟﺘﺮﺳﻴخ ﺍﻟﻌﻴﺶ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻙ ﻭﺍﻟﻮﺍﺣﺪ ﻭإﻛﻤﺎﻝ ﺍﻟﻤﺼﺎﻟﺤﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺑﺪﺃﺕ ﻋﺎﻡ 2009.

ﺗﻼ‌ ﺫﻟﻚ ﻋﻘﺪ ﻣﻴﻘﺎﺗﻲ ﻟﻠﻘﺎﺀ ﻣﻊ ﻓﺎﻋﻠﻴﺎﺕ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺘﺒﺎﻧﺔ ﺑﺤﻀﻮﺭ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﻭﺍﻟﺒﻠﺪﻳﺎﺕ ﻣﺮﻭﺍﻥ ﺷﺮﺑﻞ ﻭﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻘﻮﻯ ﺍلأﻣﻦ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻲ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﺍﺷﺮﻑ ﺭﻳﻔﻲ.

المصدر: "روسيا اليوم".

الأزمة اليمنية