استبعاد 3 أردنييين عن المشاركة في "لندن" 2012 لذوي الاحتياجات الخاصة لسلوك مخل بالآداب

متفرقات

استبعاد 3 أردنييين عن المشاركة في
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592998/

تم إقصاء 3 رياضيين من الفريق الأردني المعد للمشاركة في أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة المزمع إقامته في 29 أغسطس/آب الجاري، وذلك على خلفية اتهامهم في القيام بتصرفات مخلة في الآداب أثناء تواجدهم في أيرلندة الشمالية. هذا وتم إعادة الرياضيين الثلاثة (لاعبان ومدرب) الى بلادهم على ان يعودوا الى بلفاست في 18 أكتوبر/تشرين الأول لمتابعة القضية المرفوعة ضدهم.

تم إقصاء 3 رياضيين من الفريق الأردني المعد للمشاركة في أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة المزمع إقامته في 29 أغسطس/آب الجاري، وذلك على خلفية اتهامهم في القيام بتصرفات مخلة في الآداب أثناء تواجدهم في أيرلندة الشمالية. هذا وتم إعادة الرياضيين الثلاثة (لاعبان ومدرب) الى بلادهم على ان يعودوا الى بلفاست في 18 أكتوبر/تشرين الأول لمتابعة القضية المرفوعة ضدهم.

وكان الأمن في أيرلندا الشمالية قد احتجز الرياضيين الثلاثة في يوم الإثنين الماضي 20 أغسطس/آب الجاري أثناء تواجدهم بالقرب من العاصمة بلفاست في إطار الإعداد للأولمبياد، ومن ثم أطلق سراحهم بكافلة بلغ قدرها 5500 جنيه.

من جانبه صرح متحدث باسم اللجنة الأولمبية الأردنية لذوي الاحتياجات الخاصة (البارالمبية) انها اتخذت القرار بترحيل الثلاثي الأردني "لأنه من غير الطبيعي ان يُسمح للاعبين يواجهون اتهامات بارتكاب جرائم بالمشاركة في المنافسات"، نقلاً عن "ريانوفوستي".

هذا وكانت اللجنة الأولمبية الأردنية قد "دانت بأشد العبارات الممكنة، جميع أنواع المضايقات وسوء المعاملة للغير، وتؤكد على أن هذا النوع من السلوك البغيض غير مقبول، وتدينه وترفضه في كافة الأوقات"، بحسب ما نقل موقع "بي بي سي". وقد أصدرت اللجنة  بياناً أعربت فيه عن ثقتها بأن "المحكمة سوف تعمل بصورة سريعة وعادلة، في الفصل في هذه القضية، واللجنة البارالمبية تقدر تماما مدى خطورة هذه الاتهامات، وفي أي حال من الأحوال لا ترغب في التقليل من الموضوع شكلاً أو موضوعاً".

ويبلغ أحد الرياضيين من العمر 23 عاماً ويواجه تهمة التحرش بطفل وامرأة، فيما يبلغ الثاني 35 من عمره وهو متهم بالتحرش بأطفال، أما الثالث وهو أكبرهم سناً وعمره 36 عاماً فوجهت له تهمة التحرش بامرأة.