فرنسا تقر إرسال دعم غير حربي إلى المعارضة السورية وتجدد دعوتها لتنحي الأسد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592901/

جددت فرنسا على لسان رئيس الوزراء جان مارك ايرولت دعوتها إلى ضرورة تنحي الرئيس السوري بشار الأسد لتهيئة الظروف لانتقال سياسي في سورية، وأقرت بإرسال دعم غير عسكري للمعارضة السورية.

 

 

جددت فرنسا على لسان رئيس الوزراء جان مارك ايرولت دعوتها إلى ضرورة تنحي الرئيس السوري بشار الأسد لتهيئة الظروف لانتقال سياسي في سورية، وأقرت بإرسال دعم غير عسكري للمعارضة السورية.

وقال ايرولت يوم الأربعاء 22 أغسطس/آب إنه يجب التوصل إلى تنحي الرئيس بشار الأسد، معيدا التأكيد على أن الهدف هو تهيئة الظروف لانتقال سياسي في سورية.

وأوضح أنه يجب تشكيل حكومة انتقالية تضم جميع مكونات المجتمع السوري لتفادي تصفيات الحسابات، خصوصا تجاه الأقليات.

غير أنه ذكّر بموقف الرئيس فرانسوا هولاند برفض الخيار العسكري من دون قرار من الأمم المتحدة، مشددا في الوقت ذاته: "لا يمكننا أن نتخلى عن السوريين".

وأضاف ايرولت "امتثلنا لطلب المجلس الوطني السوري والمقاومة السورية لإرسال كمية من المواد غير الحربية أي التي لا تقتل وهي وسائل اتصالات وحماية".

وقال: "لدينا أمثلة العراق والحرب التي قررها جورج بوش بمفرده عام 2003، لقد كنا ضدها وكنا على حق فقد تحوّل الوضع إلى فوضى"، إلا أنه وصف التدخل الغربي في ليبيا بأنه "عادل".

وفي جميع الأحوال نبه ايرولت إلى ضرورة الانتباه إلى "كل ما نقوم به في هذه المنطقة غير المستقرة".

ناشط: نظام الأسد لم ينفذ أي بند من خطة عنان

وقال معاذ مصطفى المدير السياسي لفريق عمل الطوارئ السوري ومتحدون من أجل سورية حرة من واشنطن إن نظام الأسد لم ينفذ أي بند من خطة عنان والوضع في البلاد لا يمكن أن يستمر على أساس مبدأ "بقاء النظام أو تدمير البلد".

المصدر: "يو بي أي" + "روسيا اليوم"