"أوابك": الإحتياطيات النفطية العربية مع نهاية 2011 تقدر بـ712 مليار برميل

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592878/

قدرت منظمة "أوابك" حجم الاحتياطيات النفطية للدول العربية مجتمعة بما فيها السودان، بنحو 712,4 مليار برميل في العام 2011 مقارنة بـ698,9 مليار برميل في نهاية عام 2010، استناداً للتقرير السنوي للأمين العام للمنظمة لعام 2011.

قدرت منظمة "أوابك" حجم الاحتياطيات النفطية للدول العربية مجتمعة بما فيها السودان، بنحو 712,4 مليار برميل في العام 2011 مقارنة بـ698,9 مليار برميل في نهاية عام 2010، استناداً للتقرير السنوي للأمين العام للمنظمة لعام 2011.

وأشار التقرير إلى ارتفاع تقديرات الاحتياطيات النفطية لدول "أوابك" خلال العام الماضي، بأكثر من 28 مليار برميل عن التقديرات السابقة، وذلك نتيجة ارتفاع تقديرات الاحتياطي في العراق. وقال التقرير الصادر مؤخراً "تقوم أوابك عادة بتعديل تقديرات الاحتياطي لآخر سنتين في كل تقرير وخاصة للدول الأعضاء وبالرجوع إلى تقديرات عام 2009 يظهر تطور تقديرات الاحتياطي، وهو ما ينطبق على معظم دول العالم".

وتضم "أوابك" 11 دولة هي "الإمارات والبحرين والجزائر والسعودية وسورية والعراق وقطر والكويت وليبيا ومصر وتونس".

وقدر التقرير، إجمالي احتياطي النفط العالمي في عام 2011 بحوالي 1237,8 مليار برميل، بارتفاع نسبته 0,5 بالمئة بالمقارنة بتقديرات عام 2010 التي بلغت قرابة 1231,7 مليار برميل.  وأوضح أن هذه التقديرات لا تتضمن احتياطيات النفط غير التقليدية، مثل احتياطي النفـط في رمال القار والسجيل الزيتي في كندا، حيـث تشـير بيانات BP  إلى أن احتياطي النفـط في رمال القار في كندا يزيد على 26,5 مليار برميل، كما لا تشمل هذه التقديرات احتياطيات البيتومين والنفط الثقيل والثقيل جداً في فنزويلا والتي تشير آخر التقديرات إلى أنها تقارب 197 مليار برميل.

ووفقاً للتقرير، ظلت تقديرات احتياطي الغاز الطبيعي في دول أعضاء "أوابك" عام 2011 بدون تغيير عن عام 2010 وبلغت نحو 53 تريليون متر مكعب.  وبلغت نسبة احتياطي الدول الأعضاء من الغاز الطبيعي 27,4 بالمئة من إجمالي احتياطي الغاز الطبيعي في العالم منخفضة عن نسبة 27,7 بالمئة في عام 2010. وبلغت حصة الدول العربية مجتمعة نحو 28,2 بالمئة من الإجمالي العالمي في نهاية عام 2011، مقارنة بنسبة 28,5 بالمئة عام 2010. وأرجع التقرير انخفاض الاحتياطي العربي من الغاز الطبيعي خلال العام الماضي، لارتفاع تقديرات احتياطي الغاز في باقي دول العالم وعدم تغير هذه التقديرات في الدول العربية.

كما يقدر احتياطي الغاز الطبيعي في العالم في عام 2011 بأكثر من 193,86 تريليون متر مكعب، بارتفاع بسيط عن تقديرات عام 2010 التي بلغت 191,86 تريليون متر مكعب. وارتفعت تقديرات احتياطي الغاز الطبيعي في العديد من دول العالم، وخاصة في الولايات المتحدة الأميركية التي زادت التقديرات فيها بنسبة 11,4 بالمئة لتصل إلى 771,7 تريليون متر مكعب عام 2011، مقارنة بنحو 692,8  تريليون متر مكعب عام 2010.

وتشير التقديرات إلى أن معدل إنتاج النفط اليومي على مستوى العالم قد ارتفع ليصل في عام 2011 إلى نحو 72 مليون برميل يوميا، مقارنة بنحو 71,8 مليون برميل يومي عام 2010.

توتير RTarabic