واشنطن تستبعد إجراء مشاورات حول تنحي الأسد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592866/

استبعدت وزارة الخارجية الأمريكية إجراء مشاورات حول تنحي الرئيس السوري بشار الأسد، الأمر الذي أشار إليه قدري جميل نائب رئيس الوزراء السوري في موسكو الثلاثاء 21 أغسطس/ آب.

استبعدت وزارة الخارجية الأمريكية إجراء مشاورات حول تنحي الرئيس السوري بشار الأسد، الأمر الذي أشار إليه قدري جميل نائب رئيس الوزراء السوري في موسكو الثلاثاء 21 أغسطس/ آب.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فكتوريا نولاند: "اطلعنا على المعلومات حول هذا المؤتمر الصحفي لنائب رئيس الوزراء السوري، بصراحة، لم نر فيه أي شيء استثنائي".

وأكدت  نولاند أن "الحكومة السورية تعلم ما عليها القيام به والحكومة الروسية انضمت إلينا في جنيف لوضع خطة انتقال بالغة الوضوح".

وأضافت: "هذه المشاورات (بين دمشق وموسكو) كانت فرصة للروس ليشجعوا نظام الأسد على البدء بالتزام خطة الانتقال هذه، من دون الحاجة الى القيام بمناورات كتلك التي بدا أن نائب رئيس الوزراء السوري يقوم بها".

وأشارت نولاند الى  أن واشنطن تكتفي إلى حد الآن بتزويد المتمردين السوريين بـ"مساعدة غير قاتلة مع أكثر من 900 جهاز اتصال"، وانها رصدت مبلغا بقيمة "25 مليون دولار لبرامج تأهيل الناشطين" في الدول المجاورة لسورية مثل تركيا.

وكان نائب رئيس الوزراء السوري قدري جميل أعلن الثلاثاء في موسكو أن سورية مستعدة لمناقشة تنحي محتمل للرئيس السوري في اطار مفاوضات مع المعارضة. وقال: "على طاولة الحوار لا شيء يمنع ان تبحث أية قضية يمكن ان يفكر أو يطلب بحثها أحد المتحاورين، حتى هذا الموضوع يمكن بحثه". لكنه تدارك أن "وضع التنحي كشرط قبل بدء الحوار يعني ضمنا إقفال طاولة الحوار قبل بدئها".

المصدر: "ا. ف.ب"