عمليات بغداد تكشف عن تورط عرب بالاعتداء على كنيسة سيدة النجاة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59285/

كشف الناطق الرسمي باسم عمليات بغداد اللواء قاسم عطا في مؤتمر صحفي ببغداد في 6 ديسمبر/كانون الأول عن أسماء الانتحاريين الذين قاموا بتفجير كنيسة "سيدة النجاة"، واكتفى عطا بالتأكيد على أنهم عرب من دون ذكر البلدان التي ينتمون اليها.

كشف الناطق الرسمي باسم عمليات بغداد اللواء قاسم عطا في مؤتمر صحفي ببغداد في 6 ديسمبر/كانون الأول عن أسماء الانتحاريين الذين قاموا بتفجير كنيسة "سيدة النجاة"، واكتفى عطا بالتأكيد على أنهم عرب من دون ذكر البلدان التي ينتمون اليها.
وأعلن اللواء قاسم عطا ان الارهابيين الذين قاموا بعملية الكنيسة 3 عرب، وهم كل من محمد عبد الحميد من مواليد 1991 ومحمد بهاء الدين من مواليد 1983 وراتب اسماعيل من مواليد 1989.
وحول هذا الأمر قال اللواء قاسم عطا، ان خلية "الصقور" الاستخبارية استطاعت عبر التنسيق مع وزارة الدفاع والأجهزة الأمنية، من اختراق شبكة المعلومات الأساسية لتنظيم القاعدة، مما مكنها من الحصول على معطيات قيمة، ساعدت الأمن العراقي بالتوصل الى بعض الجناة، كما مكنتها من الوقوع على أطراف خيوط تؤدي الى آخرين، تم الكشف عنهم، دون الإشارة الى جنسيات البلاد العربية التي يحملونها، كما وضعت أسماءهم في قائمة المطلوبين.
وأوضحت عمليات بغداد انها حصلت على معلومات مهمة تتحدث عن وجود المزيد من المسلحين عرب الجنسية في العراق، يخططون لتنفيذ عمليات مسلحة، مشيرة في ذات الوقت الى ان شبكة المسلحين العرب داخل البلاد متورطة باستهداف مقر عمليات بغداد الرصافة ومركز التطوع في الفرقة الـ 11 في منطقة الميدان وسط العاصمة.
كما أكدت الجهات الأمنية انها ضبطت مستودعا مهما للأسلحة في منطقة اليرموك ببغداد داخل أحد البيوت بناء على معلومات استخباراتية.
المصدر: "روسيا اليوم"
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية