انقسام الشارع الايراني الى متفائل ومتشائم حول مفاوضات جينيف

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59275/

وفي موازاة مفاوضات جنيف، يشدد الشارع الإيراني على ضرورة تركيز الحكومة على القضايا الإقتصادية والاجتماعية وان تأتي المفاوضات بنتائج ايجابية تخفف من آثار العقوبات. لكن التوقعات جاءت متأرجحة بين متفائل ومتشائم حول النتائج.

وفي موازاة مفاوضات جنيف، يشدد الشارع الإيراني على ضرورة تركيز الحكومة على القضايا الإقتصادية والاجتماعية وان تأتي المفاوضات بنتائج ايجابية تخفف من آثار العقوبات. لكن التوقعات جاءت متأرجحة بين  متفائل ومتشائم حول النتائج.
وبعد انقطاع دام اكثر من عام تعود المفاوضات النووية الى المسرح السياسي بين طهران والدول الست الكبرى، وسط توقعات متواضعة بأن تأتي هذه المفاوضات بنتائج مرضية لطهران التي تصر على مواصلة التخصيب حتى تحصل على التقنية النووية، وتعتبر ان سياسة العصا والجزرة باتت خارج اللعبة.
ويبدو نجاح او فشل هذه المفاوضات برأي الشارع الايراني مختلفا عن الموقف الرسمي، فمن الايرانيين من يعتقد ان نجاحها يشكل خطوة الى  الامام وفشلها يعني تشديدا للعقوبات والضغوط على ايران وضغوطا اضافية على الوضع الاقتصادي للمواطن، لكن في نهاية المطاف هي مفاوضات يرى الشارع الايراني أنها لن تأتي بجديد.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)