معظم الدول العربية والاسلامية تحتفل بأول ايام عيد الفطر المبارك

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592678/

احتفلت أغلبية الدول العربية والإسلامية يوم الأحد 19 اغسطس/آب بأول أيام عيد الفطر المبارك، واقيمت صلوات العيد تخللتها خطب للقادة وعلماء الدين الذين أكدوا على الوحدة بين المسلمين ومواجهة الفتن.

احتفلت أغلبية الدول العربية والإسلامية يوم الأحد 19 اغسطس/آب بأول أيام عيد الفطر المبارك، واقيمت صلوات العيد تخللتها خطب للقادة وعلماء الدين الذين أكدوا على الوحدة بين المسلمين ومواجهة الفتن.

وأدى مئات الآلاف شعائر صلاة عيد الفطر في مكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية. وأم المصلين في الحرم المكي وألقى خطبة العيد الشيخ صالح بن حميد، فتحدث عن التحديات التي تواجه الأمة الإسلامية، كما حث المسلمين على ضرورة إشاعة ثقافة التسامح والتراحم، بما يحقق المزيد من الوحدة والتآخي بين الناس.

وفي مصر، أدى الرئيس محمد مرسي صلاة عيد الفطر المبارك في مسجد عمرو بن العاص بالقاهرة.

وشدد خطيب العيد على قيم الحرية والتسامح بين جميع مكونات المجتمع المصري. وعقب الصلاة والخطبة، هتف المصلون هتافات تدعو إلى الوحدة بين أبناء الشعب المصري ولثورة 25 يناير.

وفي سورية، أدى الرئيس السوري بشار الأسد صلاة عيد الفطر في رحاب جامع الحمد بالعاصمة دمشق.

وهنأ المطران لوقا الخوري المعاون البطريركي لبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الارثوذكس المسلمين في سورية بمناسبة عيد الفطر السعيد راجيا المولى عز وجل أن يعيد هذه المواسم المباركة على سورية وشعبها بالخير واليمن والعز والنصر.

وقال الخوري في بيان: "بهذه المناسبة يجب ألا ننسى الذين استشهدوا ورووا بدمائهم الطاهرة أرض الوطن فلهم الرحمة وجنات النعيم".

وفي المسجد الأقصى بالقدس الشريف، أدى آلاف الفلسطينيين صلاة العيد في ظل تواصل التضييقات التي تمارسها السلطات الإسرائيلية بحق المقدسيين والمواطنين الفلسطينيين القادمين من مدن الضفة الغربية للصلاة في المسجد الأقصى.

وفي غزة، لم يمنع الحصار الخانق أهل القطاع من الاحتفال مع بقية الأمة الإسلامية بالعيد. ومما زاد في صعوبات سكان القطاع هذا العيد، قرار السلطات المصرية بإغلاق معبر رفح الحدودي.

وقال رئيس الحكومة المقالة في غزة إسماعيل هنية خلال خطبة العيد ان القطاع لا يشكل أي تهديد على مصر، بل هو عنصر استقرار لها، مؤكدا ان "غزة ستبقى خندقا متقدما للدفاع عن الأمة، وستبقى ساحة الصراع والحسم الحضاري مع أعداء الأمة".

وكرر هنية عرض حكومته للتعاون الأمني مع مصر بما يساهم في ضبط الأوضاع في منطقة سيناء والحدود مع قطاع غزة.

وفي رام الله، أعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، عقب أداء صلاة عيد الفطر، عن أمله في أن يحتفل الفلسطينيون في عيد الفطر المقبل بإقامة دولة مستقلة لهم.

وفي تونس، دعا زعيم حركة النهضة الإسلامية في تونس الشيخ راشد الغنوشي، في خطبة عيد الفطر التي ألقاها في العاصمة التونسية، إلى مؤازرة المسلمين المضطهدين في سورية وفلسطين وبورما، مشددا على "أن فرحة العيد لا يمكن أن تحجبنا عن التفكر في أحوالهم الصعبة".

كما دعا الغنوشي لأن "يحرر الله الأقصى من بطش الصهاينة وينصر المسلمين في بورما ويفرج كرب الدعاة والمضطهدين في بنغلاديش".

المصدر: وكالات