أيام الزهور الإثيوبية في موسكو

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592620/

افتتح في مركز المعارض الروسي وسط موسكو ولأول مرة في روسيا معرض لزهور إثيوبيا. ويوفر هذا المعرض لسكان العاصمة الروسية فرصة الاطلاع على أجملِ نماذجِ الزهور التي تنبت في هذه البلاد الإفريقية.

افتتح في مركز المعارض الروسي وسط موسكو ولأول مرة في روسيا معرض لزهور إثيوبيا. ويوفر هذا المعرض لسكان العاصمة الروسية فرصة الاطلاع على أجملِ نماذجِ الزهور التي تنبت في هذه البلاد الإفريقية.

ليس سرا أن الناس في كافة أرجاء العالم يحبون الزهور، وأن الصيف في موسكو هو أفضل فصول السنة للاستمتاع بمشاهدة أشكالها المتنوعة الجميلة وباستنشاق أريجها. والآن تتاح لسكان موسكو فرصة نادرة للتعرف على الورود والزهور القادمة إلى روسيا من القارة الإفريقية، وذلك في معرض كبير تحت عنوان "أيام الزهور الإثيوبية في موسكو".

إن إثيوبيا معروفة في العالم كموطن للقهوة، إلا أن هذه البلاد التي تتسم بالمناخ الحار والطقس المشمس ووفرة المياه، باتت حقلا خصبا لتربية الزهور أيضا. وتشارك في المعرض الحالي عشرات المزارع والمشاتل الإثيوبية للزهور والتي تقدم نحو 100 نموذج متنوع لمنتوجاتها الحية. ولا غرو أن تتصدر المعرض الوردة التي يطلق عليها "ملكة الأزهار".

واللافت أن الورود الإثيوبية التي تزين صالة المعرض، لا تأسر قلوب الزائرين بأناقتها وألوانها المختلفة فحسب، بل وبأريجها الفواح، خلافا لمعظم الورود الأوروبية التي تباع في المتاجر الروسية.

ولا شك في أن معرض الزهور الإثيوبية بات هدية ثمينة قدمتها إلى الروس تلك البلاد الإفريقية التي يعني اسم عاصمتها أديس أبابا "زهرة جديدة".

للمزيد يمكنكم الاطلاع على تقريرنا المصور

أفلام وثائقية