مكتب نائب الرئيس السوري: الشرع لم يفكر في اية لحظة بترك الوطن الى اية جهة كانت

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592577/

أكد مكتب فاروق الشرع، نائب الرئيس السوري ان المسؤول السوري لم ينشق عن الدولة السورية، وهو على رأس عمله ولم يغادر البلاد، نافيا بذلك الأنباء التي تحدثت عن انشقاقه.

أكد مكتب فاروق الشرع، نائب الرئيس السوري ان المسؤول السوري لم ينشق عن الدولة السورية، وهو على رأس عمله ولم يغادر البلاد، نافيا بذلك الأنباء التي تحدثت عن انشقاقه.

وقال عبد السلام حجاب، مدير المكتب الصحفي للشرع أن نائب الرئيس "لم يفكر في اية لحظة بترك الوطن الى اية جهة كانت".

واضاف حجاب "منذ بداية الازمة ولا سيما منذ اللقاء التشاوري الذي عقد في شهر يوليو/تموز من العام الماضي يعمل الشرع مع مختلف الاطراف على وقف نزيف الدماء في سورية بهدف الدخول الى عملية سياسية في اطار حوار شامل لانجاز مصالحة وطنية تحفظ للبلاد وحدة اراضيها وسلامتها الاقليمة واستقلالها الوطني بعيدا عن اي تدخل عسكري خارجي".

ونقل حجاب عن الشرع ترحيبه بتعيين الاخضر الابراهيمي مبعوثا الى سورية، موضحا ان نائب الرئيس السوري "يؤيد تمسكه (الإبراهيمي) بالحصول على موقف موحد من مجلس الامن لانجاز مهمته الصعبة من دون عوائق".

وكان مصدر رفيع المستوى نفى في وقت سابق الأنباء التي تحدثت عن انشقاق فاروق الشرع نائب الرئيس السوري وهروبه للأردن. وقال المصدر يوم 18 اغسطس/آب ان الشرع سيظهر على الشاشة السورية لينفي هذه الشائعة بنفسه.

وكانت قناة "العربية" تحدثت يوم 18 اغسطس/آب عن انشقاق نائب الرئيس السوري فاروق الشرع، ووصوله إلى الأردن.

يشار الى أن هذه القناة تذيع نبأ انشقاق فارق الشرع للمرة الثانية حيث اكدت الاسبوع الماضي ان الشرع انشق وغادر البلاد الأمر الذي نفاه مكتب الشرع.

هذا وقال عضوُ مجلسِ الشعب السوري شريف شحادة في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" ان الاعلام السوري لم يذع خبر انشقاق فاروق الشرع، وليس لديه تعليق لانها اخبار سمعها ولا شيء مؤكد. واوضح انه في مجمل الاحوال في سورية تصور عام من يريد مغادرة البلاد ويرحل فهذا شأنه، والبلاد تواجه حربا والرجال تعرف في الأزمات.

المصدر: النشرة

الأزمة اليمنية