الأتراك يغادرون أوروبا إلى ديارهم بسبب الأزمة الاقتصادية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592189/

إزدادت في الآونة الأخيرة ظاهرة نزوح المهاجرين الأتراك من دول الإتحاد الأوروبي بسبب تفاقم الأزمة الإقتصادية الأوروبية من جهة والوضع الإقتصادي الجيد في تركيا مع إزدياد ظهور فرص عمل جديدة.

 

إزدادت في الآونة الأخيرة ظاهرة نزوح المهاجرين الأتراك من دول الإتحاد الأوروبي بسبب تفاقم الأزمة الإقتصادية الأوروبية من جهة والوضع الإقتصادي الجيد في تركيا مع إزدياد ظهور فرص عمل جديدة.

تعد الجالية التركية في الاتحاد الاوربي البالغ عدد أفرادها حوالي 5.5 مليون نسمة، من أكبر جاليات المهاجرين تعدادا. لكن مع إشتداد حدة الأزمة الاقتصادية في القارة العجوز يصعب على المهاجرينالأتراك  مقاومة إغراءات العودة الى  وطنهم الأم مما جعلهم يفكرون جديا في وضع حد لخسائرهم والعودة إلى الوطن.

أما بلغة الأرقام، فقد حقق اقتصاد الإتحاد الأوروبي في عام 2011 نموا بنسبة 1.6%، في حين وصلت هذه النسبة في تركيا 7.5% للمدة الزمنية نفسها، مكتسبة بذلك لقب أفضل الإقتصادات نموا في أوروبا. وعلى الرغم من توقع حدوث تباطؤ في نمو الإقتصاد التركي في العام الحالي، فإن الأمور تبقى على ما يرام والإعتماد على الإقتصاد الأوروبي لم يعد كما في السابق.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

توتير RTarabic