مرسي يزور سيناء مجددا ويتعهد بالثأر لدماء ضحايا هجوم رفح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/592017/

قام الرئيس المصري محمد مرسي مساء يوم الجمعة 10 أغسطس/آب بزيارة جديدة للمنطقة الحدودية قرب رفح التي شهدت يوم الأحد الماضي هجوما من قبل مسلحين متطرفين خلف 16 قتيلا في صفوف الجنود. وأكد مرسي إنه لا تراجع عن القصاص لدماء ضحايا "الهجوم الغادر".

قام الرئيس المصري محمد مرسي مساء يوم الجمعة 10 أغسطس/آب بزيارة جديدة للمنطقة الحدودية قرب رفح التي شهدت يوم الأحد الماضي هجوما من قبل مسلحين متطرفين خلف 16 قتيلا في صفوف الجنود. وأكد مرسي إنه لا تراجع عن القصاص لدماء ضحايا "الهجوم الغادر".

وأضاف مرسي، أثناء تناوله الإفطار مع الجنود في الحاجز الأمني الذي تعرض للهجوم  أن "الاعتداء على جنودنا لن يمر دون الأخذ بثأرهم، والدولة المصرية مصرة على القصاص لدماء شهداء الوطن".

وأكد الرئيس المصري على "حق أبناء سيناء في تملك أراضيهم وحقهم في العيش بسلام وأمن، وأن ينعموا بالاستقرار على أرضهم شأنهم في ذلك شأن أي مواطن مصري فى كل محافظات الجمهورية".

وتناول مرسي الإفطار في مقر الحاجز الأمني وبرفقته المشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع، والفريق سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وكبار القادة وعدد من شيوخ القبائل وأعضاء من حزبي الحرية والعدالة والنور، وبعض الأهالي والقيادات.

وكان مسلحون قد شنوا يوم الأحد الماضي هجوما على الحاجز الأمني في قرية الحرية بالقرب من معبر كرم أبو سالم الحدودي وقتلوا 16 عسكريا مصريا وسرقوا مدرعتين استقلوهما في محاولة للتسلل الى الأراضي الأسرائيلية، قبل أن يقضي عليهم الطيران الاسرائيلي.

ناشط سياسي: اسرائيل حذرت في وقت سابق من أعمال ارهابية في سيناء

قال الناشط السياسي أحمد عبدربه في حديث لقناة "روسيا اليوم"، إن مهمة القوات المسلحة المصرية هي تطهير منطقة سيناء من المجموعات الإرهابية. واوضح أن الجانب الاسرائيلي وافق على دخول القوات المصرية إلى سيناء  لأن وجود هذه المجموعات يؤثر على أمنها. ولفت إلى أن الأجهزة الاسرائيلية هي من حذرت في وقت سابق من وقوع أعمال ارهابية في سيناء.

باحث أكاديمي: اسرائيل كانت على علم مسبق بالعملية في سيناء

قال الباحث الأكاديمي الدكتور أشرف البيومي في حديث لقناة "روسيا اليوم"، إنه من الطبيعي أن تتعامل الدولة مع أي مجموعة مسلحة أو متمردة تستهدف أمنها. ولفت البيومي إلى أن المخابرات الاسرائيلية كانت على علم مسبق بالعملية في سيناء. وأضاف بأن المستفيد الوحيد هو إسرائيل لأن من أهم انجازات هذه العملية هي تأليب الرأي العام المصري ضد الفلسطنيين في غزة.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية