الجيش السوري يحشد 20 ألف جندي حول حلب.. وسقوط عشرات الضحايا في أنحاء البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591560/

نقلت هيئة الإذاعة البريطانية  "بي-بي-سي" عن مصادر عسكرية في سورية إن هناك الآن 20 ألف جندي محتشدين في مدينة حلب وحولها، حيث يقاتل الجيش السوري النظامي لإخراج قوات المعارضة المسلحة من المدينة.

نقلت هيئة الإذاعة البريطانية  "بي-بي-سي" عن مصادر عسكرية في سورية إن هناك الآن 20 ألف جندي محتشدين في مدينة حلب وحولها، حيث يقاتل الجيش السوري النظامي لإخراج قوات المعارضة المسلحة من المدينة.

واشارت المصادر الى ان قوات الجيش السوري تستخدم الطائرات العسكرية المقاتلة، والمروحيات العسكرية، والمدفعية في قصف مواقع المسلحين في المدينة.

وكان الجيش السوري قد أعلن يوم الأحد 5 أغسطس/آب إنه استعاد السيطرة على آخر مواقع المتمردين القوية في العاصمة دمشق. وأكد مصدر عسكري ان القوات السورية النظامية باتت تسيطر وبشكل كامل على احياء دمشق بعد "تطهير" حي التضامن، واصفا الوضع في العاصمة السورية بانه "ممتاز ومستقر".

وكالة "سانا": القوات المسلحة تحارب مرتزقة من الخليج وتركيا وأفغانستان في حلب

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" بأن وحدات من القوات المسلحة بالتعاون مع أهالي مدينة حلب واصلت يوم الأحد ملاحقة عناصر الميليشيات الخليجية التركية والمرتزقة الأفغان في عدد من أحياء المدينة وقتلت عددا كبيرا من أفرادها وألقت القبض على عدد آخر.

ونقلت الوكالة عن مصدر في محافظة حلب أن وحدة من الجيش السوري اشتبكت مع المرتزقة في حي باب الحديد ومنعتهم من الوصول إلى قلعة حلب وتمكنت من القضاء على عدد كبير منهم. وقال المصدر إنه لا صحة إطلاقا لما زعمته بعض وسائل الإعلام عن إطلاق قذائف على قلعة حلب، أو وصول المسلحين اليها وسيطرتهم عليها. وأضاف المصدر القوات المسلحة تصدت للمسلحين الذين كانوا يتمركزون في منطقة كلية العلوم من بينهم أفغان وتم تصفيتهم .

أما في منطقة حديقة الكواكبي فقد لاحقت القوات الحكومية ميليشيات خليجية تركية وقتلت عددا كبيرا منهم، حسب وكالة "سانا".

وفي حي صلاح الدين قالت "سانا" أن القوات الحكومية لاحقت مرتزقة وقتلت عددا كبيرا منهم بعضهم من جنسيات عربية وأجنبية. وشهدت أحياء مساكن هنانو والحميدية والانذارات ومنطقة الكرة الأرضية اشتباكات مماثلة.

المرصد السوري لحقوق الانسان: أكثر من 160 قتيلا سقطوا يوم الأحد في سورية

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره لندن، إن أكثر من 160 شخصا معظمهم من المدنيين قتلوا في مختلف أنحاء سورية يوم الأحد.

وأوضح المرصد في بيان صباح يوم الاثنين أن محافظة حلب شهدت مقتل 24 مواطنا منهم 5 من المعارضة المسلحة في مدينة حلب، بينما قتل 15 مواطنا في دمشق، بينهم 7 في حي التضامن.

وفي ريف دمشق، ذكر المصدر أن 36 مواطنا لقوا مصرعهم نتيجة العمليات القتالية، بينما قتل 4 اشخاص في محافظة حمص.

وتابع المرصد أن 15 شخصا قتلوا في محافظة إدلب منهم 9 بينهم طفل وطفلة وثلاث سيدات ومقاتل المعارضة لقوا مصرعهم اثر القصف على مدن اريحا ومعرة النعمان وبلدة كفرسجنة.

وذكر المرصد أن محافظة درعا شهدت مقتل 7 مواطنين سوريين، بينما قتل 12 سوريا في محافظة دير الزور.

وأضاف المرصد أن 3 أطفال قتلوا في قرية حربنفسه بمحافظة حماة، احدهم إثر اطلاق نار من قبل القوات النظام اثناء نزوحه من القرية وطفل وطفلة إثر اطلاق نار وقصف شهدته القرية قبيل منتصف ليل الاحد على الاثنين. كما عثر على اربع جثث مجهولة الهوية في حي التضامن بمدينة دمشق، حسب المرصد.

وتابع المرصد انه "قتل ما لا يقل عن 42 من القوات النظامية خلال اشتباكات في محافظات دمشق وإدلب وحماة ودير الزور وريف دمشق وحمص وحلب ودرعا". كما قتل جندي منشق خلال اشتباكات في دير الزور.

المصدر: وكالات