الاحتشام في الإمارات..بين الحرية الشخصية واحترام قيم المجتمع

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591553/

مع حلول شهر رمضان المبارك، تعالت في الإمارات الأصوات المطالبة بضرورة احترام السياح والمقيمين خصوصيات المجتمع، عبر الاحتشام وعدم ارتداء اللباس الفاضح في الأماكن العامة، والابتعاد عن السلوكيات الخادشة للحياء التي تتنافى مع تقاليد وعادات هذا البلد.

مع حلول شهر رمضان المبارك، تعالت في الإمارات الأصوات المطالبة بضرورة احترام السياح والمقيمين خصوصيات المجتمع، عبر الاحتشام وعدم ارتداء اللباس الفاضح في الأماكن العامة، والابتعاد عن السلوكيات الخادشة للحياء التي تتنافى مع تقاليد وعادات هذا البلد.

 وعلى الرغم من قيام معظم المراكز التجارية في دولة الإمارات بوضع لافتات عند مداخلها، تدعو المتسوقين لضرورة الاحتشام والابتعاد عن التصرفات غير اللائقة، إلا أن ذلك، على ما يبدو، لم يمنع العديد من الأجانب من ارتداء الملابس الكاشفة داخل الأماكن العامة.

هذا وقد أوصى المجلس الوطني الإماراتي بضرورة إصدار قانون اتحادي بشأن الاحتشام في الأماكن العامة في دولة الإمارات، وذلك بهدف بيان حدود حرية الأفراد في هذه الأماكن ومعاقبة المخالفين. إلا أن هذه التوصية غير ملزمة إلا في حال إصدار مجلس الوزراء تشريعا بهذا الخصوص.

وقد شهدت مواقع التواصل الإجتماعي في الآونة الأخيرة حملة مجتمعية لدعوة السلطات ومراكز التسوق للتمسك بالحشمة والتقاليد، حيث انضم إلى هذه الحملة عدد من الفعاليات المجتمعية من وزراء وأعضاء المجلس الوطني الاتحادي.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور