التنزه في الهواء الطلق يقلل من مشاكل البصر لدى الأطفال

الصحة

التنزه في الهواء الطلق يقلل من مشاكل البصر لدى الأطفال
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591377/

توصلت كاتي وليامز  الخبيرة في جامعة بريستول بانكلترا الى أن الأطفال الذين يلهون ويلعبون في الهواء الطلق بصورة منتظمة أقل تعرضا للاصابة بقصر البصر مقارنة مع سواهم.

توصلت كاتي وليامز  الخبيرة في جامعة بريستول بانكلترا الى أن الأطفال الذين يلهون ويلعبون في الهواء الطلق بصورة منتظمة أقل تعرضا للاصابة بقصر البصر مقارنة مع سواهم.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" عن وليامز قولها انه من الأرجح أن يكون لضوء الشمس تأثير ايجابي في العيون.

واشارت الخبيرة الى أن عوامل مثل النشاط البدني للطفل والأمراض الوراثية والوقت الذي يخصصه الطفل للقراءة ليست لها أثر في احتمال الاصابة بقصر البصر. وأثبتت ذلك تجارب شملت 7000 طفل قام الباحثون بمراقبة بصرهم وما اذا كانوا مصابين بقصر البصر في سن الـ7 والـ10 والـ11 والـ12 والـ15 سنة. كما تابع الباحثون مستوى النشاط البدني للأطفال.

وتبين أن الأطفال الذين كانوا يمضون وقتا في الهواء الطلق بانتظام وهم في سن الـ8 والـ9 مانوا أقل تعرضا للاصابة بقصر البصر بنسبة 50% وهم في الـ15 من العمر. ولم يكن لمستوى النشاط البدني للأطفال في سن الـ11 أي أثر في نوعية بصرهم.

ويسعى الخبراء حاليا الى تحديد فترة زمنية لازمة للتنوه في الهواء الطلق تكفي لحناية الطفل من الاصابة بقصر البصر والى فهم كيفية عمل جهاز الحماية.

من جانبهم يقول الأطباء ان عدد المصابين بقصر البصر في صفوف الصغار والكبار على حد سواء لا يزال في ازدياد.

وسبق ان أشار العلماء الى أن الاطفال الذين يمضون وقتا وفيرا في الشارع يرتدون النظارات أقل من غيرهم. الا أنه لم يتسن آنذاك تحديد ما اذا كان المكوث في الهواء الطلق ذاته  أو النشاط البدني وراء التأثير الايجابي في البصر.