نائب وزير الخارجية الروسي يؤكد ضرورة اجراء حوار سياسي في سورية دون شروط مسبقة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591342/

اعلن النائب الاول لوزير الخارجية الروسي اندريه دينيسوف خلال لقائه بموسكو يوم الجمعة 3 اغسطس/آب قدري جميل نائب رئيس مجلس الوزراء السوري للشؤون الاقتصادية، وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك ، اعلن عن ضرورة اجراء حوار سياسي داخلي في سورية دون شروط مسبقة من اجل تسوية الازمة.

اعلن النائب الاول لوزير الخارجية الروسي اندريه دينيسوف خلال لقائه بموسكو يوم الجمعة 3 اغسطس/آب قدري جميل نائب رئيس مجلس الوزراء السوري للشؤون الاقتصادية، وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك ، اعلن عن ضرورة اجراء حوار سياسي داخلي في سورية دون شروط مسبقة من اجل تسوية الازمة.

وقال بيان للخارجية الروسية في اعقاب اللقاء انه "تم التعبير عن تأكيدنا  على ان مصير سورية كدولة ديمقراطية وذات  سيادة وموحدة ومستقلة يجب ان يقرر من قبل الشعب السوري نفسه عبر حوار سياسي واسع دون اية شروط مسبقة وفي اطار قرار مجلس الامن الخاص بذلك".

واشار بيان الخارجية الى تركيز دينيسيف الانتباه على ضرورة الوقف الفوري لاراقة الدماء ومآسي السكان الآمنين في سورية، ونوه بأهمية تنسيق جهود المجتمع الدولي وكافة الاطراف السورية من اجل بلوغ هذا الهدف.

وقال البيان ان "قدري جميل قدر بشكل عال النهج الروسي المبدئي لتسوية الازمة السورية على اساس تنفيذ جميع الاطراف خطة عنان وقرارات "مجموعة العمل" حول سورية التي تم اتخاذها في 30 يونيو/حزيران في جنيف".

بدوره اعرب نائب رئيس مجلس الوزراء السوري قدري جميل عن شكره للموقف الروسي المبدئي ازاء  تسوية الازمة السورية.

هذا وخلال مؤتمر صحفي له في موسكو، اعلن قدري جميل ان استقالة الرئيس السوري بشار الاسد لن تحل الازمة في البلاد، قائلا: "لنفرض انه ستكون هناك استقالة، ماذا بعد؟ فالاطراف لا تستطيع الاتفاق حتى حول بدء حوار والجلوس الى طاولة المفاوضات".

وشدد جميل على ان "الغرب يملك موقفا  منافقا ، اذ انه لا يساهم في انشاء شروط للحوار، ولا يرغب بأن يكون هناك سلام ، بل يريد استمرار نزيف الدم".

واعتبر ان "الغرب يعلم بوجود المتطرفين الذين لوثوا ايديهم بالدماء، ومع ذلك فانه يرفض امكانية الحل السياسي".

واضاف ان الحكومة السورية الحالية بمشاركة ممثلي المعارضة السلمية تمثل خطوة لانشاء نظام حكم انتقالي، مؤكدا انه "لن يتم تمثيل المتطرفين هنا، اصلا هم لا يريدون ذلك".

المصدر: "ايتار-تاس" + "اينترفاكس"