الحكومة المصرية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591219/

ادت الحكومة المصرية الجديدة التي شكلها هشام قنديل بصفة رئيس الوزراء المكلف، اليمين الدستورية امام رئيس الجمهورية محمد مرسي. وقد احتفظ عدد من وزراء حكومة تسيير الاعمال بمناصبهم، وبينهم وزراء الدفاع المشير محمد حسين طنطاوي، والمالية ممتاز السعيد، والخارجية محمد كامل عمرو. وتولى منصب وزير الداخلية اللواء احمد جمال الدين.

ادت الحكومة المصرية الجديدة التي شكلها هشام قنديل بصفة رئيس الوزراء المكلف، اليمين الدستورية امام رئيس الجمهورية محمد مرسي يوم الخميس 2 اغسطس/اب.

وكان قنديل قد اعلن في مؤتمر صحفي عقده قبل ساعات من اداء اليمين، عن تشكيلة حكومته الكاملة. وصرح بان "العدد  الإجمالي للوزارات هو 35 وزارة، أما وزارات الدولة فعددها 8، وقد تمّ استحداث أربع وزارات". وأكد قنديل أنه "سيبني على ما قامت به الحكومات السابقة"، مضيفا ان "هناك تشاورا كاملا مع الرئيس محمد مرسي".

وقد احتفظ 9 وزراء من حكومة كمال الجنزوري بمناصبهم، هم: المشير محمد حسين طنطاوي (الدفاع)، وممتاز السعيد (المالية)، ومحمد كامل عمرو (الخارجية)، ومصطفى كامل (البيئة)، ونجوى خليل (التأمينات الاجتماعية)، ونادية زخاري (البحث العلمي) وعلي صبري (الإنتاج الحربي)، ومحمد إبراهيم (الآثار)، ومحمد صابر عرب (الثقافة).

وتولى منصب وزير الداخلية اللواء احمد جمال الدين الذي كان يشغل حتى الآن منصب مساعد اول وزير الداخلية لقطاع مصلحة الامن العام، وكان ايضا مديرا لامن اسيوط في وقت سابق.

وعين نائب رئيس محكمة النقض السابق احمد مكي وزيرا للعدل وهو مقرب من التيار الاسلامي وكان من قيادات ما يعرف بـ"انتقاضة القضاة" التي شهدتها مصر في العام 2005 للمطالبة باستقلال القضاء عن السلطة التنفيذية.

وتضم الحكومة الجديدة 6 وزراء اسلاميين من بينهم 5 من حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة "الاخوان المسلمين" هم وزير الاعلام صلاح عبد المقصود، ووزير الاسكان طارق وفيق، ووزير القوى العاملة خالد الازهري، ووزير التعليم العالي مصطفى مسعد، ووزير الدولة للشباب اسامة ياسين. اما الوزير الاسلامي السادس فهو محمد محسوب من حزب الوسط الاسلامي المعتدل اذي اصبح وزير الدولة للشؤون القانونية وشؤون المجالس النيابية.

اما رئيس الحكومة السابق كمال الجنزوري فقد تم تعيينه مستشارا لرئيس الجمهورية.

وشدد رئيس الوزراء الجديد على ان "الحكومة لن تعمل وحدها ولن تنجح وحدها، وهي حكومة الشعب، وعلى الجميع أن يلتف مع الرئيس والعمل مع الحكومة حتى تحقيق الأهداف".

وتابع قائلا: "يجب أن نحقق العدالة الإجتماعية، وهي تتحقق بالنمو والعمل الجاد، ويجب أن نعمل سويا خلال الفترة المقبلة لنحقق مستقبل مشرق ليس لنا بل لأولادنا ولأحفادنا".

واكد قنديل ان ملفي الامن والاقتصاد سيكونان من اولويات الحكومة الجديدة.

واشار رئيس الحكومة الى ان من اعتذروا عن المشاركة فيها فقدوا "فرصة كبيرة للمشاركة في صنع التاريخ"، مضيفا ان "عصر القرار الفردي انتهى".

ومن المنتظر الإعلان عن أعضاء الفريق الرئاسي الذي يقوم الرئيس المصري محمد مرسي بتشكيله لمعاونته في أداء مهام منصبه، وقالت تقارير صحفية إنه سيشمل للمرة الأولى تعيين مساعد مسيحي للرئيس.

هذا وأكدت مصادر عن حزب "النور" السلفي إن "الحزب رفض المشاركة في الحكومة بعد مخالفة الرئيس لتعهداته" حول عدد الحقائب المسندة إليهم.

وفي هذا السياق قال عاطف النجمي الخبير القانوني، المحلل السياسي، في حديث لقناة "روسيا اليوم" تعليقا على تشكيلة الحكومة الجديدة: لو فرض وفاق بين جميع الاطراف  نفسه، لتسنى تحقيق مصلحة الشعب المصري بنسبة تزيد على 90%، لكن حزب الوفد والسلفيين وعددا من القوى السياسية الاخرى اعلنت عن عدم مشاركتها في الحكومة، مما يساهم في ترسيخ التقسيم السياسي.

المصدر: وكالات + "بي بي سي"

مظاهرات حاشدة في برشلونة تضامنا مع المعتقلين المناصرين للانفصال