كونوا أيها العرب.. كما كنا نحن في المدرسة العراقية بموسكو

أخبار العالم العربي

كونوا أيها العرب.. كما كنا نحن في المدرسة العراقية بموسكو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591214/

إنه شتاء عام ألفين، كنا حينها لا نزال طلابا في المدرسة العراقية في موسكو.. كنا في الصف قلائل، أنا الفلسطينية وصديقتي الجزائرية وأربعة طلاب من العراق وسورية والجزائر وليبيا.

إنه شتاء عام ألفين، كنا حينها لا نزال طلابا في المدرسة العراقية في موسكو.. كنا في الصف قلائل، أنا الفلسطينية وصديقتي الجزائرية وأربعة طلاب من العراق وسورية والجزائر وليبيا.

كم كنا مختلفين وكم كنا أصدقاء. وهكذا كانت كل المدرسة، خليطا عربيا - طائفيا واسعا، يجمعه اللغة والأرض،الود والمحبة، الكرم والعطاء. كنا ندرك أنه لا فارق من المحيط إلى الخليج بين الشام ومصر، بين الخليج والمغربي. كنت على يقين أن الكرم والحب والشهامة هم العناوين العريضة للثقافة العربية بالأمس واليوم والغد. 

للمزيد

المواضيع المنشورة في منتدى روسيا اليوم لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر إدارتي موقع وقناة "روسيا اليوم".

الأزمة اليمنية