باراك يمهل الجيش شهرا واحدا للاستعداد لتجنيد اليهود المتشددين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591107/

أمهل وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك قيادة الجيش شهرا واحدا للاستعداد لتجنيد اليهود المتشددين، وذلك بعد انتهاء العمل بقانون إعفائهم من التجنيد المعروف باسم "قانون تال" (طال؟) في 31 يوليو/تموز. وجاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع ان باراك أعطى تعليماته إلى قوات الدفاع بتقديم اقتراح عملي في غضون شهر لتطبيق قانون تجنيد اليهود المتشددين حتى يصادق الكنيست على مشروع قانون جديد بهذا الصدد.

أمهل وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك قيادة الجيش شهرا واحدا للاستعداد لتجنيد اليهود المتشددين، وذلك بعد انتهاء العمل بقانون إعفائهم من التجنيد المعروف باسم "قانون تال" في منتصف ليل الثلاثاء 31 يوليو/تموز.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع الثلاثاء ان باراك "أعطى تعليماته إلى قوات الدفاع الاسرائيلية بتقديم اقتراح عملي في غضون شهر لتطبيق قانون تجنيد اليهود المتشددين حتى يصادق الكنيست على مشروع قانون جديد بهذا الصدد ينظم هذه العملية على اساس دائم".

وفي فبراير/شباط الماضي، قضت المحكمة العليا في إسرائيل بعدم دستورية قانون إعفاء المتشددين وعرب اسرائيل من الخدمة العسكرية، وأمهلت الحكومة حتى 1 اغسطس/اب لوضع مسودة قانون جديد، لكنه تعذر تبني قرار بديل لما اثارت هذه المسألة من خلافات داخل الائتلاف الحاكم برئاسة حزب الليكود. واسفرت تلك الخلافات عن انقسام الائتلاف، حيث دفعت شاؤول موفاز رئيس حزب "كاديما"، نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي الى الاعلان في يوليو/تموز الماضي عن انسحاب حزبه من الائتلاف الحاكم.

وبالرغم من ان "الليكود" يبقى يحتفظ بأغلبية المقاعد في الكنيست حتى بعد انسحاب كاديما، الا ان رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو فشل في تمرير القانون في الكنيست قبل بدء العطلة الصيفية.

ذكر ان التجنيد الالزامي في اسرائيل محكوم بقانون اعتمد في عام 1949 ، وأدخل آخر تعديل عليه في عام 1986. وبموجب هذا التعديل، يفرض التجنيد الالزامي على جميع الاسرائيليين الذين بلغت أعمارهم 18 عاما، الا اذا تم إعفاؤهم. وينبغي على قيادة الجيش وضع "مقترح عملي" لتطبيق قانون عام1949  في غضون شهر تنفيذا لتعليمات وزير الدفاع.

المصدر: وكالات