بدء عملية عسكرية واسعة النطاق في ولاية قندهار بأفغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591032/

ذكرت وكالة "باجفاك" الأفغانية للأنباء  يوم الثلاثاء 31 يوليو/تموز ان عملية عسكرية واسعة النطاق تشارك فيها وحدات من الجيش الوطني الأفغاني وقطاعات من قوات التحالف الأجنبي بدأت اليوم في ولاية قندهار الأفغانية.

ذكرت وكالة باجفاك الأفغانية للأنباء  يوم الثلاثاء 31 يوليو/تموز ان عملية عسكرية واسعة النطاق تشارك فيها وحدات من الجيش الوطني الافغاني وقطاعات من قوات التحالف الأجنبي بدأت اليوم في ولاية قندهار الأفغانية.

وحسب معلومات الوكالة فان قيادة الفيلق الـ205 في الجيش الوطني العسكري  ستقود هذه العملية العسكرية التي اطلق عليها اسم "نافيد". وسيشارك جنود قوات المساعدة الدولية لارساء الامن في افغانستان (ايساف) في عملية ازالة الألغام في المنطقة.

وتشير قيادة الجيش الافغاني الى ان هذه العملية ستمتد لمدة 6 أشهر وستشمل الاجزاء الشمالية من قندهار حيث يسيطر مقاتلو حركة "طالبان" على عدد كبير منها.

وحسب قول عبد الله كايوم باتيال نائب حاكم قندهار فان السلطات الأفغانية سيطرت في السابق على هذه المناطق بشكل غير كاف، مما أدى لزيادة نشاط متمردين هناك. وحسب رأيه فان الالغام والعبوات الناسفة اليدوية الصنع تشكل خطرا أساسيا بالنسبة للجيش والمدنيين.

يذكر ان عمليات واسعة عديدة نفذت في ولاية قندهار اعتبارا من العام 2010 وحملت تسميات "الامل" و"ضربة التنين" التي يعرفها الافغان تحت اسم "الامل-2" وكذلك عملية "التعاون" التى أودت بحياة الالاف من الناس وتدمير المساكن والبساتين. وعلى الرغم من ذلك لا تزال ولاية قندهار تُعد احدى النقاط الساخنة في أفغانستان.

المصدر: نوفوستي

فيسبوك 12مليون