"سانا": الجيش السوري يستعيد السيطرة على عدد من المناطق بعد تطهيرها من المسلحين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/590716/

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" يوم 27 يوليو/تموز أن القوات المسلحة السورية طهرت حي الحجر الأسود في دمشق من المسلحين وأعادت الأمن والأمان إليه. وأضافت الوكالة أن عناصر الجيش السوري تمكنوا من القضاء على عدد كبير من المسلحين هناك. كما اشتبكت القوات الحكومية مع المسلحين في عدد من المناطق وصادرت كميات كبيرة من الأسلحة والمتفجرات.

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" يوم 27 يوليو/تموز أن القوات المسلحة السورية طهرت حي الحجر الأسود في دمشق من المسلحين وأعادت الأمن والأمان إليه.

وأضافت الوكالة أن عناصر الجيش السوري تمكنوا من القضاء على عدد كبير من المسلحين هناك.

وفككت وحدات الهندسة في 27 يوليو/تموز ثماني عبوات ناسفة زرعها مسلحون قرب جامع الرحمن بالحي يبلغ وزن كل منها 20 كيلوغراما وكانت معدة للتفجير عن بعد.

وفي منطقة القطيفة بريف دمشق ضبطت الجهات المختصة على طريق عام "دمشق – حمص" سيارة من نوع "فولكس فاغن" محمولة على متن رافعة بحجة أخذها إلى مدينة حرستا للإصلاح وبداخلها أسلحة متنوعة شملت بنادق آلية وقواذف آر بي جي ورشاش دوشكا وقناصات وكمية كبيرة من الذخيرة وكاميرات التصوير.

وفي داريا بريف دمشق قامت وحدة من الجيش السوري بمداهمة قاعدة للمسلحين وصادرت ما بداخلها من أسلحة شملت رشاش دوشكا ومدفع هاون مع قذائفه وعبوات ناسفة وبنادق آلية وكمية كبيرة من الذخائر المتنوعة، كما ألقت القبض على العديد من المسلحين.

وفي ريف دمشق أيضا ضبطت الجهات المختصة في معبر "جديدة يابوس" الحدودي مع لبنان سيارة من نوع "كيا" قادمة من لبنان تحتوي على 56 بندقية أتوماتيكية من صنع ألماني وروسي وبلجيكي موضوعة في مخابئ سرية.

وفي محافظة الحسكة استعادت الجهات المختصة معظم المواد التي قامت المجموعات الإرهابية المسلحة بسرقتها من المباني الخاصة والعامة، ومن ضمنها البوابة الحدودية مع العراق في ناحية اليعربية.

وشملت المواد المسروقة أجهزة حواسيب وتلفزيونات ومعدات مكتبية إضافة الى أسلحة تعود لعناصر حماية البوابة الحدودية.

كما تمكنت الجهات المختصة خلال العملية من مصادرة كميات من الأسلحة المتنوعة التي كانت بحوزة المسلحين وألقت القبض على العشرات منهم.

واشتبكت الجهات المختصة في 27 يوليو/تموز مع مجموعات مسلحة كانت تتحرك من دارة عزة باتجاه حلب وتمكنت من تكبيدها خسائر كبيرة. ونقلت "سانا" عن مصدر بالمحافظة أن الجهات المختصة وبناء على معلومات من الأهالي نصبت كمينا للمجموعات الإرهابية على الطريق المذكور وتمكنت من تدمير خمس سيارات "بيك آب" مجهزة برشاشات وتحوي إحداها عبوات ناسفة وقتل وإصابة من فيها من المسلحين.

كما اشتبكت الجهات المختصة في 27 يوليو/تموز مع مجموعة مسلحة خلال محاولتها تنفيذ اعتداءات بعد خروج المصلين من جامع الحسن بدرعا، مما أسفر عن مقتل أربعة مسلحين.

ونقلت "سانا" عن مصادر رسمية في درعا نفيها لما تحدثت عنه قناة "العربية" عن مكاسب جماعات المسلحين هناك. وأكدت المصادر أن "هذه الحملة الإعلامية محاولة يائسة لإنعاش المعنويات المنهارة لتلك المجموعات".

وفي دير الزور لاحقت الأجهزة الأمنية مجموعتين مسلحتين، مما أسفر عن قتل وجرح عدد من عناصرهما.

وفي ريف حمص داهمت القوات المختصة في ليلة 26-27 يوليو/تموز عددا من قواعد المسلحين في مدينة القصير وقريتي النهرية وأبو حوري وتمكنت من إلحاق خسائر كبيرة في صفوفهم. ووقع اشتباك قرب بلدة الجادرية بريف حمص قتل فيه مسلح واحد وجرح عدد آخر.

وفككت وحدات الهندسة في مدينة حماة يوم 27 يوليو/تموز عبوتين ناسفتين زنة كل منهما 50 كيلوغراما.