محلل عسكري روسي: دول جوار سورية قلقة من احتمال وقوع السلاح الكيمياوي في أيدي المسلحين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/590630/

أعرب المحلل العسكري في وكالة "نوفوستي" الروسية إيفان كونوفالوف عن اعتقاده بأن قلق دول جوار سورية وبخاصة إسرائيل المتعلق بموضوع الأسلحة الكيمياوية السورية لا يعود إلى احتمال استخدامها من قبل دمشق، بل إلى احتمال وقوعها إلى أيدي المتمردين.

أعرب المحلل العسكري في وكالة "نوفوستي" الروسية إيفان كونوفالوف عن اعتقاده بأن قلق دول جوار سورية وبخاصة إسرائيل المتعلق بموضوع الأسلحة الكيمياوية السورية لا يعود إلى احتمال استخدامها من قبل دمشق، بل إلى احتمال وقوعها إلى أيدي المتمردين.

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" في 26 يوليو/تموز أشار كونوفالوف إلى أن الطرف السوري عند تناوله هذا الموضوع قصد تحذير الغرب من الإقدام على تدخل عسكري، مؤكدا مع ذلك بوضوح على أنه لن يستخدم السلاح الكيمياوي في النزاع الداخلي.

أما الأخبار عن أن الجيش السوري نقل كميات من هذا السلاح إلى أماكن جديدة وعزز حراسة مخازنه فهي ليس إلا انعكاسا للواقع، لأن بعض المخازن أصبحت في مناطق تجري فيها اشتباكات مسلحة، ما يجعل هذه الإجراءات ضرورية لتأمين الترسانة الكيمياوية ، على حد قوله.

وأشار المحلل إلى أن نظام القذافي الذي كان أيضا يمتلك سلاحا كيمياويا لم يستخدمه في وضع اكثر تأزما من الوضع السوري الحالي، كما لم يستخدمه الزعيم النازي هتلر خلال الحرب العالمية الثانية، ذلك لأن هذا السلاح لا يلحق أضرارا بالطرف المعادي فقط، وانما بالطرف الذي يستخدمه أيضا، على حد سواء.

وأضاف كونوفالوف أن وقوع السلاح الكيمياوي في أيدي عناصر المعارضة السورية المسلحة سيجعل من الصعب التنبؤ بسير النزاع مستقبلا.