البشير يتعهد بعدم العودة للحرب ومفوضية الاستفتاء ستطلب التأجيل لمدة 3 اسابيع

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59058/

تعهد الرئيس السوداني عمر البشير بعدم العودة للحرب بين الشمال والجنوب مجددا في اعقاب اجراء الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب. وقال البشير الخميس 2 ديسمبر/كانون الاول ان "محاولة لفرض الوحدة عبر القوة ستكون "نتائجها كارثية"، مؤكدا ان الانفصال "هو امر متوقع ويجب علينا ان نكون واقعيين". وفي السياق ذاته قال نائب رئيس المفوضية التي تنظم الاستفتاء ان المفوضية تعتزم مطالبة زعماء البلاد بتأجيل التصويت نحو 3 أسابيع.

تعهد الرئيس السوداني عمر البشير بعدم العودة للحرب بين الشمال والجنوب مجددا في اعقاب اجراء الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب المقرر له يوم 9 ديسمبر/كانون الاول. وقال البشير في كلمة القاها امام اجتماع مجلس شورى حزب المؤتمر الوطني الحاكم الخميس 2 ديسمبر/كانون الاول ان "محاولة لفرض الوحدة عبر القوة ستكون "نتائجها كارثية"، مؤكدا ان الانفصال "هو امر متوقع ويجب علينا ان نكون واقعيين".
واضاف البشير "نحن مع خيار اهل الجنوب ولكننا نرغب في التصويت الحر والنزيه واذا كان خيار الجنوبيين الانفصال فهذا لا يعني اننا سننفصل وجدانيا واجتماعيا"، مشددا في الوقت ذاته ان الانفصال لن يؤثر في اقتصاد بلاده
ورهن البشير قيام اجراء الاستفتاء الخاص بمنطقة ابيي بمشاركة قبيلة المسيرية الشمالية في التصويت وقال في هذا الصدد "لن نسمح باجراء استفتاء دون مشاركة المسيرية".
وفي السياق ذاته افادت وكالة "رويترز" نقلا عن تشان ريك مادوت نائب رئيس المفوضية التي تنظم الاستفتاء قوله  الخميس ان رئيس المفوضية يعتزم مطالبة زعماء البلاد بتأجيل التصويت نحو 3 أسابيع. وأوضح نائب رئيس المفوضية ان محمد ابراهيم خليل رئيس المفوضية أبلغ مجلس ادارة المفوضية انه سيطلب من الرئيس السوداني ورئيس حكومة جنوب السودان تأجيل الاستفتاء نظرا لان الاستعدادات تتخلف كثيرا عن الجدول الزمني، وذلك رغم الجهود التى يبذلها المسؤولون للوفاء بالموعد المحدد له.
من جانبها قالت السفيرة الامريكية لدى الامم المتحدة سوزان رايس ان عملية تسجيل الناخبين في الجنوب تسير على نحو سلس على ما يبدو وانه لا معنى لارجاء الاستفتاء. ونقلت "رويترز" قولها للصحفيين في نيويورك الخميس "نتطلع الى اجراء الاستفتاء في التاسع من يناير."

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية