مجلس الأمن الدولي يأسف لعدم تحقيق تقدم في التسوية الفلسطينية الاسرائيلية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/590558/

أعرب مجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء 25 يوليو/تموز، عن أسفه لعدم تحقيق تقدم في الجهود الهادفة الى استئناف المفاوضات الفلسطينية-الاسرائيلية المباشرة.

أعرب مجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء 25 يوليو/تموز، عن أسفه لعدم تحقيق تقدم في الجهود الهادفة إلى استئناف المفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية المباشرة.

وقال روبرت سيري منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط خلال اجتماع مجلس الأمن المكرس للوضع في الشرق الأوسط، إن الجهود الرامية إلى استئناف المفاوضات المباشرة لم تتجاوز بعد "نقطة اللاعودة"، إلا أنها لم تأت حتى الآن بأي تقدم، الأمر الذي يثير مزيدا من المخاوف، على حد تعبيره.

وأضاف سيري أنه في الوقت الذي تبقى فيه عملية التفاوض معلقة، تتطور الأحداث في المنطقة "في اتجاه غير صحيح". وأشار المسؤول الأممي في هذا السياق إلى مواصلة بناء المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة والاشتباكات بين الطرفين في الضفة الغربية وقطاع غزة. وأضاف أن زيادة التوتر في المنطقة، وبالدرجة الأولى النزاع في سورية، تلقي بظلالها على التسوية الشرق أوسطية.

من جانبه، قال فيتالي تشوركين المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة، إن الركود في عملية التسوية الفلسطينية - الإسرائيلية قد يأتي بآثار سلبية جدا. وأشار إلى أن الأمر الواقع الهش الذي تقطعه من حين لآخر، موجات التوتر، يؤدي إلى إبعاد آفاق التوصل إلى حل عادل على أساس مبدأ الدولتين.

ودعا تشوركين إلى اتخاذ خطوات تهدف إلى تعزيز الثقة المتبادلة بين الطرفين ومنها إفراج إسرائيل عن المعتقلين الفلسطينيين ووقف النشاط الاستيطاني. وأضاف أن روسيا قلقة جدا من الوضع الإنساني السيء في قطاع عزة، مشيرا إلى أن هذا الأمر يساهم في تصاعد النزاعات المتطرفة في القطاع.

مجلس الأمن يمدد مهمة بعثة الأمم المتحدة في العراق لعام آخر

مدد مجلس الأمن الدولي خلال اجتماعه يوم الأربعاء، مهمة بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي) لمدة عام آخر، في خطوة كانت متوقعة.

ورحب المجلس في قرار أصدره بالإجماع بهذا الشأن، بالتقدم الملموس الذي حققه العراق في استعادة وضعه على الساحة الدولية. وأشار إلى ضرورة العمل على حل المشاكل الإنسانية التي يواجهها الشعب العراقي.

وأعرب المجلس عن استعداده لمراجعة مهمة البعثة في غضون 12 شهرا أو قبل ذلك اذا ما تقدمت بغداد في هذا الشأن.

مجلس الأمن يؤكد إلى ضرورة إنجاز العملية الانتقالية في الصومال حتى يوم 20 أغسطس

رحب مجلس الأمن ببدء عمل الجمعية الوطنية التأسيسية لصياغة الدستور في الصومال، لكنه أشار في بيان بشأن الوضع في الصومال إلى اقتراب موعد إتمام العملية الانتقالية في البلاد وتسليم السلطة لحكومة وحدة وطنية معترف بها دوليا.

وأعرب أعضاء المجلس عن أسفهم لأن الصوماليين لم يتمكنوا من تشكيل البرلمان حتى الآن، على الرغم من أن الجدول الزمني لعملية انتقال السلطة، يحدد 15 يوليو/تموز كموعد أخير لذلك.

ودعا مجلس الأمن جميع الأطراف في الصومال إلى مضاعفة الجهود من أجل تحقيق الأهداف التي طرحتها "خارطة الطريق" الخاصة بالتسوية في البلاد، مشددا على ضرورة أن يفي الجميع بالتزاماتهم في المواعيد المحددة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية