وزارة دفاع مدغشقر تؤكد مقتل زعيم المتمردين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/590328/

 أعلنت وكالة "فرانس برس" أن وزير دفاع مدغشقر أكد يوم الإثنين 23 يوليو/تموز مقتل زعيم المتمردين العريف تسيتو مينتي الملقب بـ "الأسود" مساء أمس، وذلك خلال إخماد جيش البلاد  لتمرد وحدة عسكرية بالقرب من المطار الدولي.

 أعلنت وكالة "فرانس برس" أن وزير دفاع مدغشقر أكد يوم الإثنين 23 يوليو/تموز مقتل زعيم المتمردين العريف تسيتو مينتي الملقب بـ "الأسود" مساء أمس، وذلك خلال إخماد جيش البلاد  لتمرد وحدة عسكرية بالقرب من المطار الدولي.

 وكانت وكالة "رويتر" قد أعلنت في وقت سابق عن مقتله. وأفادت الوكالة نقلا عن وزير دفاع مدغشقر أندري لوسيين راكوتوريماسي: "أن ثلاثة أفراد قتلوا، بما فيهم العريف تسيتو مينتي، الذي كان ضمن المتمردين، حيث لقي حتفه، متأثراً بجراحه، في طريقه إلى المستشفى، وتم إعتقال باقي المتمردين، في حين فقدت قوى الأمن إثنين من أفرادها".

 يذكر أن مجموعة من العسكريين قامت يوم الأحد بتمرد في وحدة عسكرية بالقرب من مطار مدغشقر الدولي "إفاتو". وقاد التمرد العريف تسيتو ماينتي، الحارس الشخصي لوزير الدفاع السابق نويلا راكوتوناندراساني، المسجون بتهمة محاولة الإنقلاب العسكري في عام 2010.

  وأغلق، نتيجة ذلك، مطار البلاد الرئيسي بصورة مؤقتة، فيما تمكن الجيش صباح الإثنين من إخماد التمرد.

 وذكرت الوكالة أن الوضع في البلاد قد عاد إلى حالته الطبيعية.

وبدأت الأزمة السياسية في جزيرة مدغشقر منذ العام 2009 مع بدء الإضطرابات الناجمة عن الإستياء من الرئيس مارك رافالومانانا، المتهم بإتباع أساليب ديكتاتورية في الحكم. وفي مصادمات بين المعارضة وقوى الأمن، قتل في تلك الفترة حوالى 140 شخص. ولا يزال الرئيس السابق في منفاه بجنوب أفريقيا.

 وفي  17مارس/آذار أجبر المتمردون رافالومانانا على تسليم السلطة لقيادة عسكرية، قامت بدورها بتسليمها للخصم السياسي اللدود لرئيس البلاد السابق، أندري راجولينا، الذي يحكم مدغشقر حالياً.