الحرب الاعلامية على سوريا والضمير الانساني

الحرب الاعلامية على سوريا والضمير الانساني
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/590160/

لا يزال المشهد السوري يراوح بين الكر والفر وسط انباء تتناقلها وسائل الاعلام المختلفة عما ستؤول اليه الآزمة السورية، فمنهم من يعتبر أن المعركة قد حسمت، ومنهم من يرى بأنها ستستمر طويلا، وثالثهم يؤكد بأن نصره قادم لا محال.

لا يزال المشهد السوري يراوح بين الكر والفر وسط انباء تتناقلها وسائل الاعلام المختلفة عما ستؤول اليه الآزمة السورية، فمنهم من يعتبر أن المعركة قد حسمت، ومنهم من يرى بأنها ستستمر طويلا، وثالثهم يؤكد بأن نصره قادم لا محال.. وبين هذا وذاك يبقى المواطن العادي رهينة ما يتلقاه من وسائل الاعلام المختلفة، والواقع يقول بأن سورية التي تتعرض لحرب اعلامية شرسة وغير نزيهة منذ بدايتها تحاول اليوم بكل طاقاتها الوقوف في وجه التسويق الاعلامي المسيس الذي يضخ بشكل متواصل في محاولة لتغيير موازين القوى على الارض عبر التأثير النفسي المستمر على المواطن او حتى اصحاب القرار. فهذا الطريقة التي ادت دورها بنجاح في التجربة الليبية لا تزال تصطدم بجدار سوري اعلامي بقي وحيدا في الميدان خاصة مع حجب بعض القنوات السورية ويحاول جاهدا وبكل طاقاته مواجهة هذا التسونامي الاعلامي ..

المزيد

المواضيع المنشورة في منتدى روسيا اليوم لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر إدارتي موقع وقناة "روسيا اليوم".