لافروف وعنان يعولان على ان يتمكن اعضاء مجلس الامن الدولي من الاتفاق بشأن سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589937/

اعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والمبعوث الخاص للامم المتحدة والجامعة العربية للتسوية السورية كوفي عنان يوم الثلاثاء 17 يوليو/تموز عن الامل بأن يتمكن اعضاء مجلس الامن الدولي من الاتفاق بشأن قرار حول سورية.

اعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والمبعوث الخاص للامم المتحدة والجامعة العربية للتسوية السورية كوفي عنان يوم الثلاثاء 17 يوليو/تموز عن الامل بأن يتمكن اعضاء مجلس الامن الدولي من الاتفاق بشأن قرار حول سورية.

وقال لافروف للصحفين في اعقاب لقاء عنان مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بموسكو ان "روسيا على استعداد للعمل على هذا الاتجاه. فقد توصلنا الى حل وسط في جنيف يوم 30 يونيو/حزيران، وانا لا ارى ما يحول دون ان نتمكن من الاتفاق بناءا على الاساس ذاته في مجلس الامن الدولي".

من جانبه قال كوفي عنان: "نحن ناقشنا المشاورات الجارية حاليا في مجلس الامن حول سورية. ونحن نأمل بان يجد اعضاء المجلس صيغا مقبولة بالنسبة الى الجميع".

ووصف المبعوث الدولي المباحثات التي اجراها في موسكو بانها "لقاء جيد جدا". وقال ان الحديث خلال المباحثات دار حول "الخطوات التي يجب اتخاذها من أجل وضع حد للقتل والعنف لكي يكون من الممكن تحقيق تسوية سلمية".

واضاف عنان قوله: "يجب ان نفعل ما بوسعنا لوقف العنف. وآمل بأن يبعث مجلس الامن الدولي باشارة واضحة مفادها ان ما يجري في سورية غير مقبول".

واعتذر سيرغي لافروف للصحفيين عن ان اللقاء معهم كان قصيرا جدا، مفسرا ذلك بان كوفي عنان مستعجل جدا.

هذا وكان كوفي عنان قد وصل الى موسكو يوم الاثنين 16 يوليو/تموز لمناقشة الملف السوري مع القيادة الروسية. وقد التقى المبعوث خلال زيارته مع وزير الخارجية سيرغي لافروف الاثنين، ومع رئيس الدولة فلاديمير بوتين يوم الثلاثاء.

وفي هذا السياق اشار رئيس تحرير صحيفة الحياة الدولية سرغي فيلاتوف في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان الغرب وروسيا قد حددا موقفيهما من الازمة السورية منذ زمن بعيد، "لكنهما توصلا الى اتفاق في جينيف".

واعتبر فيلاتوف انه "لا توجد لدى الغرب حاليا في ظل الازمات الاقتصادية والمالية امكانية لشن حملة عسكرية ضد سورية ولكن بامكانه الاعتماد على المسلحين، الذين لا ينتمون الى الشعب السوري".

واكد ان الاشتباكات الاخيرة في دمشق ما هي الا تمثيلية من قبل الجماعات المسلحة عشية انعقاد مجلس الامن ليبينوا للعالم انه تدور في دمشق معارك بينما الامر ليس كذلك.

فيما اعتبر جويل روبين مدير السياسات والشؤون الحكومية في صندوق "بلاوشيرز" في حديث لقناة "روسيا اليوم" من واشنطن انه اذا لم يسطع المجتمع الدولي التعامل مع الازمة السورية بشكل مشترك وموحد فسيشكل ذلك خطرا كبيرا على الشرق الاوسط، مشيرا الى انه "ربما سنرى خطوات ربما تأخذ وقتا اطول لتنفيذها".

المصدر: "ايتار - تاس"، "انترفاكس"

الأزمة اليمنية