صحيفة صينية رسمية: لا ذريعة للتدخل الاجنبي في سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589897/

ذكرت صحيفة "الشعب" الناطقة بلسان الحزب الشيوعي الحاكم في الصين انه لا يمكن ان تكون هناك أي ذريعة للتدخل الاجنبي في سورية مهما كانت النوايا الحسنة.

ذكرت صحيفة "الشعب" الناطقة بلسان الحزب الشيوعي الحاكم في الصين انه لا يمكن ان تكون هناك أي ذريعة للتدخل الاجنبي في سورية مهما كانت النوايا الحسنة.

وقالت الصحيفة في عددها الصادر يوم 17 يوليو/تموز ان "التدخل الاجنبي لتحقيق تغيير في النظام من اجل منع كارثة انسانية يبدو وكأنه شيء عادل ورشيد ينبغي القيام به"، مشيرة "لكن أليست كارثة انسانية أنه بعد أكثر من عقد من الزمن من تغيير النظام لا تزال هناك هجمات وتفجيرات لا سبيل لوقفها؟" في اشارة فيما يبدو الى العراق.

وقال تعليق الصحيفة "وقعت بضع حروب في هذا القرن الجديد وهي تثبت مجددا ان (تشجيع الديمقراطية) و(النزعة الانسانية) هما مجرد ذريعة لقوى اجنبية كبرى للسعي الى مكسب خاص".

وأضافت الصحيفة ان المساندة العسكرية الغربية لمقاتلي المعارضة في ليبيا ينبغي ان تكون "تحذيرا لنا جميعا" من أخطار التدخل الاجنبي. وتساءلت "هل اولئك الذين يمتدحون (رجال الدولة الافاضل) في حلف شمال الاطلسي الذين ذهبوا الى الحرب لانهاء عهد القذافي.. يفكرون في عشرات الالوف من الاشخاص الابرياء الذين قضوا بنيران الحرب؟". وأكدت عدم وجود "اي معاهدات دولية تمنح سلطة لقادة اجانب للتخلص من أو تعيين زعماء دول اخرى".

المصدر: رويترز

الأزمة اليمنية