نجاد: استهداف شركات وشخصيات ايرانية بالعقوبات الدولية هو تحريض على القتل

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58968/

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم الاربعاء 1 ديسمبر/كانون الاول خلال زيارته الى مدينة ساري ان استهداف شركات وشخصيات ايرانية بالعقوبات الدولية بحجة المشاركة في تنفيذ البرنامج النووي الايراني هو "تحريض مباشر للصهاينة على القتل".

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم الاربعاء 1 ديسمبر/كانون الاول خلال زيارته الى مدينة ساري ان استهداف شركات وشخصيات ايرانية بالعقوبات الدولية بحجة المشاركة في تنفيذ البرنامج النووي الايراني هو "تحريض مباشر للصهاينة على القتل".
وأكد نجاد في وقت سابق خلال خطاب جماهيري في محافظة مازندران شمالي ايران ان الغرب لم يحصل على أي نتيجة من خلال التهديد واصدار اربعة قرارات ضد بلاده على خلفية برنامجها النووي السلمي"، مضيفا "أن الغرب ارغم في نهاية المطاف على القبول باستئناف المفاوضات مع طهران". 
ودعا الرئيس الايراني الغرب للتخلي عن الحالة الاستكبارية والجلوس الى طاولة المفاوضات على اساس المساواة وبشكل عادل .

وأوضح نجاد أن الدول الاعضاء في مجلس الأمن الدولي مسؤولة عن اغتيال العالم النووي في طهران لكونها أوردت اسمه في أحد قرارات الامم المتحدة، متوعدا بملاحقة الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن قضائياً في حال تم اغتيال  عالم آخر.
وتابع أحمدي نجاد  قوله "من المؤكد أن الامم المتحدة تعمل يدا بيد مع الصهاينة، وهذه الافعال مثل القرارات، وذكر اسماء علمائنا، ليست سوى تشجيعا للقتلة الصهاينة".
وقتل مجيد شهرياري العالم الفيزيائي النووي يوم الاثنين الماضي في طهران في انفجار قنبلة في سيارته.
من جانب آخر اعلنت وزارة الخزانة الامريكية يوم الثلاثاء انها وسعت العقوبات المتعلقة بالاسلحة ضد ايران لتشمل 10 شركات اضافية وخمسة أفراد قالت انهم مرتبطون ببنك "مللت" وشركة الشحن البحري المملوكة للدولة.

 المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك