تقارير طبية: وفاة عرفات ناتجة عن التهاب معوي معدي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589676/

كشف الأطباء للمرة الأولى عن التقرير الطبي النهائي الخاص بوفاة ياسر عرفات والذي يحدد سبب وفاة الزعيم الفلسطيني في التهاب معدي معوي ناتج عن مرض فيروسي (غاستروإنترتيت).

كشف الأطباء للمرة الأولى عن التقرير الطبي النهائي الخاص بوفاة ياسر عرفات والذي يحدد سبب وفاة الزعيم الفلسطيني في التهاب معدي معوي ناتج عن مرض فيروسي (غاستروإنترتيت).

وقالت صحيفة "ذا تيليغراف"، أنه على الرغم من الكشف عن هذا التقرير، يتهم ابن أخت الرئيس ياسر عرفات إسرائيل بتسميم خاله بمادة البولونيوم، إلا أن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ينفي كليا هذه الاتهامات.

وقال  نتنياهو: "إسرائيل لم تكن مشاركة في موت عرفات، إن كل الملفات الطبية موجودة بين أيدي الفلسطينيين، وإسرائيل لن تمانع من الكشف عنها (الملفات)".

ومن جانبها أعلنت "مؤسسة ياسر عرفات"  يوم الجمعة 13 يوليو/تموز، أن سبب وفاة عرفات ناتج عن نزيف شديد في الدماغ.

ووفقا للتقرير الطبي الصادر عن مستشفى بيرسي العسكري الفرنسي ، الواقع في ضواحي باريس في كلامار، والمؤرخ بـ 18 تشرين الثاني/نوفمبر عام 2004، فإن وفاة عرفات ناتجة عن نزيف واسع في الدماغ.

يذكر أن القيادة الفلسطينية، وأعضاء عائلة عرفات قد وافقوا على إخراج رفات الراحل عرفات من أجل التحقق من احتمال تسميمه بنظائر البولونيوم.

تجدر الإشارة إلى أن الزعيم الفلسطيني الحائز على جائزة نوبل للسلام ياسر عرفات، كان قد فارق الحياة في مستشفى برسي في العام 2004.

وتحدث مسؤولون فلسطينيون عقب وفاة عرفات مباشرة عن احتمال  تسميمه، ولكنهم لم يتمكنوا من إثبات ذلك.

وظهرت فرضية موت عرفات بسبب عملية تسميم ، بعد أن كشفت قناة "الجزيرة" عن نتائج اختبارات، أجرتها في مخبر سويسري مختص على مقتنيات لعرفات، بينت نتائجها، أن الرئيس الفلسطيني توفي نتيجة تسميمه بنظائر البولونيوم.