مظلة "تغني" تحت المطر

متفرقات

مظلة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589570/

اخترعت الألمانيتان أليسا زابي ويوليا لاغر اللتان تسكنان في برلين مظلة "تغني" تحت المطر، وفقا لهئية "بي بي سي" الاخبارية. وتختلف هذه المظلة عن نظيراتها العادية بأنها مزودة بـ12 جهاز لمسي ملصق بجانبها الداخلي. وهذه الأجهزة مصنوعة من مادة خاصة تتأثر بالضغط الخارجي الذي تحدثه قطرات المطر.

اخترعت الألمانيتان أليسا زابي ويوليا لاغر اللتان تسكنان في برلين مظلة "تغني" تحت المطر، وفقا لهئية "بي بي سي" الاخبارية. وتختلف هذه المظلة عن نظيراتها العادية بأنها مزودة بـ12 جهاز لمسي ملصق بجانبها الداخلي. وهذه الأجهزة مصنوعة من مادة خاصة تتأثر بالضغط الخارجي الذي تحدثه قطرات المطر.

ويطلق كل واحد من الأجهزة اللمسية رنينا خاصا، وتتوقف قوة الصوت على قوة ضربات القطرات. وبذلك تطلق المظلة نغمة فريدة تحت المطر. وقالت المخترعتان للصحفيين إنهما أعدتا المظلة في غضون 24 ساعة للمشاركة في مسابقة أقيمت في امستردام. وقامت السيدتان بلصق الأجهزة اللمسية بالمظلة بواسطة شريط لاصق عازل. واعترفت لاغر بأن اصعب شيء كان تنظيم حساسية الأجهزة اللمسية والتحكم فيها.

وأعربت المخترعتان عن رضاهما عن النتيجة التي توصلتا اليها، الا أنهما أقرتا بأن غناء المظلة يبدأ يثير الأعصاب مع مرور الوقت. وحاليا تعمل السيدتان على تحسين نموذج المظلة، ما يتطلب خياطة الأجهزة اللمسية في نسيج المظلة مباشرة بدلا من لصقها على سطحها الداخلي. وعلاوة على ذلك، فان صاحب المظلة "المغنية" سيتمتع بحق اختيار أصوات تروق له من أصوات البيانو والقيثارة والطبول والأجراس وما الى ذلك. وأشارت أليسا زابي الى أن عددا من الشركات المنتجة للمظلات قد أبدت اهتمامها بالابتكار غير العادي وأعربت عن استعدادها للبدء في تصنيع مظلات من هذا النوع.