اعدام شهلة جاهد التي أدينت بقتل زوجة رياضي ايراني بارز

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58951/

نفذت السلطات الايرانية يوم 1 ديسمبر/كانون الاول حكم الاعدام بحق شهلة جاهد التي أدينت بقتل زوجة ناصر محمد خاني لاعب كرة القدم الايراني السابق الذي اشتهر في ثمانينات القرن الماضي. نقلت ذلك وكالة أنباء "ايرنا" الايرانية عن عبدالصمد خرمشاهي محامي شهلة جاهد.

نفذت السلطات الايرانية يوم 1 ديسمبر/كانون الاول حكم الاعدام بحق شهلة جاهد التي أدينت بقتل زوجة ناصر محمد خاني لاعب كرة القدم الايراني السابق الذي اشتهر في ثمانينات القرن الماضي. نقلت ذلك وكالة أنباء "ايرنا" الايرانية عن عبدالصمد خرمشاهي محامي شهلة جاهد.
وقال محامي شهلة ان موكلته أعدمت شنقا في الساعة الخامسة صباحا في سجن ايفين بطهران.
وكان حكم الاعدام بحق جاهد قد صدر عام 2004. وتم اعادة النظر في القضية مرات عديدة، ولكن بقي قرار الحكم دون تغيير. وحسب القوانين الايرانية، فانه يمكن ان تعفو أسرة القتيل في حالات كهذه عن المحكوم عليه بالاعدام. الا ان ذلك لم يحدث هذه المرة.
بدورها كانت منظمة العفو الدولية قد دعت يوم الثلاثاء الجهات القضائية الايرانية الى الغاء تنفيذ حكم الاعدام.
هذا ولا تزال قضية سكينة محمدي اشتياني من منطقة اذربيجان الايرانية البالغة من العمر 43 عاما عالقة. وقد حكم عليها عام 2006 بالرجم حتى الموت بتهمة الزنى. وأثارت قضية اشتياني التي أدينت بالزنى وبقتل زوجها ردود أفعال متعددة في العالم، حيث تطالب الكثير من الجمعيات النسائية ومؤسسات الدفاع عن حقوق الانسان وكذلك عدد من الساسة الغربيين البارزين بأصدار عفو عن اشتياني.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك