مالي.. إنشاء قوة خاصة من 1,2 ألف عنصر لحماية مؤسسات الدولة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589335/

أعلنت الحكومة الانتقالية في مالي عن إنشاء "قوة نخبة مستقلة" من 1,2 ألف عنصر توكل إليهم مهمة حماية مؤسسات الجمهورية. وذكرت وزارة الاتصال في مالي في بيان لها يوم الاثنين 9 يوليو/تموز، أن "تلك القوات الخاصة الموضوعة تحت سلطة رئيس الجمهورية مباشرة، ستضمن حماية رئيس الدولة ورئيس الوزراء ورئيس الجمعية الوطنية".

أعلنت الحكومة الانتقالية في مالي عن إنشاء "قوة نخبة مستقلة" من 1,2 ألف عنصر توكل إليهم مهمة حماية مؤسسات الجمهورية.

وذكرت وزارة الاتصال في مالي في بيان لها يوم الاثنين 9 يوليو/تموز، أن "تلك القوات الخاصة الموضوعة تحت سلطة رئيس الجمهورية مباشرة، ستضمن حماية رئيس الدولة ورئيس الوزراء ورئيس الجمعية الوطنية ورؤساء المؤسسات الأخرى للجمهورية" التي أنشئت لمدة سنة، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضح البيان ان إنشاء تلك القوة يستجيب "لإرادة شرعية أعرب عنها في هذا المجال قادة المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا" خلال قمة واغادوغو يوم السبت. وأوضحت وزارة الاتصال أن عناصر تلك القوة الخاصة سيؤخذون من "آخر دفعة تخرجت من مدرستي الدرك الوطني والشرطة في الخامس من يوليو/تموز 2012".

وأضافت: "بموافقة الرئيس ديونكوندا تراوري" الموجود في باريس منذ اكثر من شهر بعد ان اعتدى عليه متظاهرون في مكتبه في باماكو "طلب رئيس الوزراء شيخ موديبو ديارا خلال تنقلاته في الخارج من البلدان الصديقة المساهمة في تدريب قوة النخبة وتعزيز عتادها وتجهيزاتها".

وأكدت الوزارة أن "الوعود الأولى في هذا الصدد إيجابية، وأن الحكومة تأمل في تحقيقها في أقرب الآجال".

وكان رئيس الوزراء شيخ موديبو ديارا (وهو فيزيائي متخصص في علوم الفضاء) قد زار حديثا الجزائر وفرنسا والمغرب.

وحث قادة دول غرب افريقيا في اجتماعهم يوم السبت ديوكوندا تراوري على مطالبة المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا والأمم المتحدة "فورا" بإرسال قوة أفريقية إلى مالي تكون أول مهامها حماية المؤسسات في باماكو.

المصدر: أ ف ب