نيمار: نحن ذاهبون الى لندن من أجل الذهب

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589326/

صرح اللاعب البرازيلي الموهوب نيمار دا سيلفا مهاجم منتخب السيليساو الوطني وفريق سانتوس لكرة القدم بأنه ينتظر بفارغ الصبر دورة الألعاب الأولمبية في لندن 2012، مؤكدا أن منتخب بلاده يتمتع بجميع المقومات لإحراز الميدالية الذهبية لأول مرة في تاريخه.

صرح اللاعب البرازيلي الموهوب نيمار دا سيلفا مهاجم منتخب السيليساو الوطني وفريق سانتوس لكرة القدم بأنه ينتظر بفارغ الصبر دورة الألعاب الأولمبية في لندن 2012، مؤكدا أن منتخب بلاده يتمتع بجميع المقومات لإحراز الميدالية الذهبية لأول مرة في تاريخه.

وتحدث نيمار الذي يعتبر أحد نجوم كرة القدم الصاعدين في العالم، في مقابلة مع موقع الاتحاد الدولي الرسمي "الفيفا"، عقب إعلان المدرب مانو مينيزيس عن قائمة لاعبي المنتخب البرازيلي لخوض مسابقة كرة القدم ضمن دورة الألعاب الأولمبية، عن توقعاته من هذه المسابقة، وحظوظ منتخب بلاده فيها.

وقال نيمار في رده على سؤال حول تمتع البرازيل بتشكيلتها الحالية بحظوظ جيدة، أكثر من أي وقت مضى، للفوز بالميدالية الذهبية: "أستطيع القول، إننا نمتلك حقاً جميع المقومات للتتويج لأول مرة باللقب. يعتبر المنتخب البرازيلي واحداً من المرشحين في أي مسابقة كانت، هذا أمر مألوف. لدينا منتخب جيد للغاية، ويمتلك لاعبونا مؤهلات كبيرة".

وأشاد نيمار بقدرة المنتخب البرازيلي وجاهزيته على الرغم من النتائج المتفاوتة التي حققها السيليساو في المباريات الودية ضد منتخبات الدنمارك والولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك والأرجنتين، بقوله:" نحن في خط تصاعدي، وسنصل إلى قمة الجاهزية في الدورة. وبطبيعة الحال شعرنا باستياء شديد بعد الهزيمة أمام كل من الأرجنتين والمكسيك. على سبيل المثال، لعبت الأرجنتين ضدنا بتشكيلتها الأساسية التي تضم لاعبين أكثر من رائعين. ومع ذلك، فإننا كنا قربين من الفوز عليها."

وفيما يتعلق بنظرة الجماهير وطريقة تعاملها معه خلال الجولة الودية خارج البرازيل ونجوميته وكونه لاعباً أساسياً في صفوف المنتخب الأول، علق نيمار بالقول: "نحن فريق واحد، وأعتقد أنه من الخطأ تمييز لاعب ما، لكل منا أدوار خاصة". وأضاف: "يعرفني الجميع، ويتم التركيز علي داخل الملعب، ويدرك الخصوم قدراتي. لذلك أخضع للمراقبة، ويتم وضع لاعب أو لاعبين لهذه الغاية منذ بداية المباريات. إنه أمر صعب، ولكن في جميع الأحوال أنا أحاول تقديم ما في وسعي في مثل هذه الظروف أيضا".

وحول رأيه بفوز إسبانيا بكأس الأمم الأوروبية "يورو 2012"، ومستوى الكرة الأوروبية وعدم خشيته من التأقلم إذا انتقل إلى هناك، قال:" لقد كان المستوى الفني رفيعاً، حتى أنه أقوى من بطولة كأس العالم، ولكن الشيء الوحيد هو غياب منتخبي البرازيل والأرجنتين. كان مستوى المنتخب الإسباني رائعاً، وأحرز لقب البطولة بجدارة...أسلوب الكرة البرازيلية يختلف عن الأسلوب الأوروبي، ولكن يمكن التأقلم معه، لذا ليس لدي خوف في هذه المجال".

وأشار نيمار إلى أنه معجب بمستوى الإسباني إنيستا، واستمتاعه بأداء الألماني مسعود اوزيل. وقال: "أنا أحد المعجبين بانيستا. إنه لاعب خارق. كما أن البرتغالي كريستيانو رونالدو كان رائعاً، وكذلك استمتع دائماً بأداء مسعود اوزيل. إنه لاعب رائع، ويمكن القول بانني من عشاقه".

يعد نيمار (20 عاماً)، أغلى اللاعبين في قارة أمريكا الجنوبية، ودخل في دائرة اهتمام العديد من أندية أوروبا العملاقة، ولكن مسوؤلي فريق سانتوس طلبوا صفقات تعجيزية للحيلولة دون رحيله إلى أوروبا، وينتظر منه عشاق سانتوس مواصلة التألق والنجاحات مع فريقهم. كما يعول أنصار السيليساو عليه كثيراً للفوز بلقب كأس العالم في البرازيل 2014، وينتظرون منه قيادة راقصي السامبا إلى التتويج لأول مرة في تاريخهم بالميداليات الذهبية في دورة الألعاب الأولمبية لندن 2012.

هل يغير بن سلمان وجه السعودية بالتمرد على التقاليد؟