الاتحاد الفرنسي لكرة القدم يضرب بقرار الـ"ايفاب" بعرض الحائط ويرفض الحجاب

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589147/

أعلن الاتحاد الفرنسي لكرة القدم يوم الجمعة 6 يوليو/ تموز رفضه السماح للاعبات كرة القدم المسلمات بارتداء الحجاب، على الرغم من أن المجلس العالمي لكرة القدم "ايفاب" رفع الحظر المفروض على غطاء الرأس والرقبة يوم أمس الخميس.

أعلن الاتحاد الفرنسي لكرة القدم يوم الجمعة 6 يوليو/ تموز رفضه السماح للاعبات كرة القدم المسلمات بارتداء الحجاب، على الرغم من أن المجلس العالمي لكرة القدم "ايفاب" رفع الحظر المفروض على غطاء الرأس والرقبة يوم أمس الخميس.

وأوضح بيان الاتحاد الفرنسي "فيما يتعلق بمشاركة المنتخبات الوطنية في البطولات الدولية من جهة، وتنظيم البطولات المحلية من جهة اخرى، يذكر الاتحاد بضرورة احترام المبادئ الدستورية والتشريعية السائدة في البلاد التي تنص عليها أنظمته".

وتم رفع الحظر عن الحجاب وغطاء الرأس والرقبة للاعبات كرة القدم، على هامش الاجتماع الذي عقده المجلس العالمي للعبة كرة القدم "ايفاب" يوم أمس الخميس في مدينة زيوريخ السويسرية.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم قد فرض حظرا على ارتداء الحجاب بحجة وجود أسباب تتعلق بأمن وسلامة اللاعبات، الأمر الذي حرم المنتخبات النسائية في البلدان الأسلامية من المشاركة بالمنافسات الدولية الرسمية.

وبذل الأمير الأردني علي بن الحسين، نائب رئيس الـ"فيفا" عن القارة الآسيوية، جهداً كبيراً لرفع الحظر عن ارتداء الحجاب، وقدم مقترحات للمجلس بشأن شكل من حجاب الرأس يلبي معايير الأمن والسلامة للاعبات ، حتى تمت الموافقة على ذلك.

جدير بالذكر أن مجلس الوزراء الفرنسي أقر  في أبريل/ نيسان من العام 2011 قانونا يحظر ارتداء النقاب والحجاب بالأماكن العامة ، وتُعاقب المُخالفة بغرامة مالية.

يشار الى أن رجل الأعمال الجزائري رشيد نكاز بعث بخطابات إلى كافة مراكز الشرطة في فرنسا يتطوع فيها لدفع كل الغرامات التي يحررها أفراد الدوريات ضد النساء اللاتي يخالفن القانون وينزلن إلى الشوارع بنقابهن. وناشد المسلمات الفرنسيات أمام وسائل الإعلام "تحجبن وأنا سأدفع الغرامة".