السعادة العائلية لا تتوقف على تطابق الاهتمامات

متفرقات

السعادة العائلية لا تتوقف على تطابق الاهتمامات
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588970/

توصل علماء الى أن السعادة العائلية لا تتوقف على تطابق الاهتمامات والقيم لدى الزوجين، وانما تتعلق بقدرة الشريكين على ابداء العناية والحنان والعاطفة بعضهما اتجاه البعض الاخر.

توصل علماء الى أن السعادة العائلية لا تتوقف على تطابق الاهتمامات والقيم لدى الزوجين، وانما تتعلق بقدرة الشريكين على ابداء العناية والحنان والعاطفة بعضهما اتجاه البعض الاخر.

ونقل موقع "روسبالت" نتائج دراسة علمية حديثة فندت الرأي الشائع القائل بأن الاهتمامات المشتركة هي مفتاح السعادة في الأسرة. وتوصل الباحثون في دراستهم الأخيرة الى أن مفتاح السعادة يكمن في عناية الزوج بزوجته والزوجة بشريك حياتها.

وضمن اطار الدراسة كان على متطوعين من المتزوجين املاء بيانات الاستمارة التي وضعت خصيصا لهذه المناسبة والتي شملت اسئلة عن مدى رضا الزوجين لبعضهما البعض وتطابق اهتماماتهما. كما سؤل المشاركون في الدراسة عما اذا كانوا يشعرون بالرغبة في الحصول على انطباعات جديدة وما اذا كانت لديهم القدرة على تقديم التنازلات لشريك الحياة.

واستنتج الباحثون أن تطابق الاهتمامات والأهداف والمبادئ الأخلاقية لا يمكنه وحده أن يساعد على احداث الشعور بالارتياح والرضا لدى الزوجين. أما العناية وايلاء الانتباه الصريح ازاء الشريك فيشكلان مصدرا للسعادة العائلية. ويفسر العلماء هذه الحقيقة بأن الاشخاص المعتنين والمهتمين بالآخرين أكثر قدرة على تقديم التنازلات اذا تطلب الامر، وأكثر استعدادا لاقامة علاقات متينة وتغيير بعض مواقفهم اذا لزم ذلك.