اليونان.. مقبرة أوروبا للمهاجر غير الشرعي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588807/

يعيش المهاجرون غير الشرعيين في اليونان وضعية صعبة بين الاحتجاز في السجون ورفض الحكومة منحهم وثائق الهجرة، إضافة إلى عداء النازيين الجدد لهم. تمنح اليونان لهؤلاء المهاجرين طلبا للجوء السياسي، لكن يستحيل الحصول على ذلك اللجوء، وبالتالي يظلون في وضعية غير شرعية.

يعيش المهاجرون غير الشرعيين في اليونان وضعية صعبة بين الاحتجاز في السجون ورفض الحكومة منحهم وثائق الهجرة، إضافة إلى عداء النازيين الجدد لهم.

تمنح اليونان لهؤلاء المهاجرين طلبا للجوء السياسي، لكن يستحيل الحصول على ذلك اللجوء، وبالتالي يظلون في وضعية غير شرعية، كما أن القوانين الأوروبية وضعت حائطا بين اليونان وباقي الدول الأوروبية بخصوص المهاجرين، لذلك فليس هناك مخرج عدا بعض الثغرات الضيقة.

فوق انتهاكات الشرطة لأبسط حقوق المهاجرين داخل السجون، أصبح الشارع أيضا بالنسبة إليهم ميدان قتال في أثينا، حيث أنهم يتأهبون ليلا نهارا لمواجهة جماعة حزب النازيين الجدد،الذين يهاجمون أحياء وبيوت الأجانب بالهروات والسلاح الأبيض والسلاسل. وبدأت ظاهرة الاعتداء على الأجانب والكسينوفوبيا منذ حوالي عامين، لكنها تفاقمت في مايو عام 2011، عندما قتل رجل يوناني من قبل أحد المهاجرين غير الشرعيين.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور