مرسي: لا مجال للتبعية في علاقات مصر الخارجية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588639/

أكد الرئيس المصري الجديد محمد مرسي أمام حشود كبيرة من المصريين في ميدان التحرير يوم الجمعة 29 يونيو/حزيران، أنه سيكون رئيسا لكل المصريين وسيحافظ على النظام الجمهوري واحترام الدستور والقانون. كما أكد أنه لا مجال للتبعية في السياسة الخارجية لمصر.

أكد الرئيس المصري محمد مرسي أمام حشود كبيرة من المصريين في ميدان التحرير يوم الجمعة 29 يونيو/حزيران، أنه سيكون رئيسا لكل المصريين وسيحافظ على النظام الجمهوري واحترام الدستور والقانون. وشدد على أنه لا مجال للتبعية في السياسة الخارجية لمصر.

وأدى مرسي اليمين أمام جمهور القوى الثورية المحتشد في ميدان التحرير وذلك في إجراء رمزي بانتظار أن يقوم بأداء اليمين الدستورية يوم السبت أمام المحكمة الدستورية.

ووجه مرسي في كلمته تحية لكل "ضحايا الثورة واسر الشهداء والمصابين". وقال: "إن إختياركم لي رئيسا لمصر العربية هو شرف عظيم وتكليف أعتز به واحمله على عاتقي".

وفي رسالة طمأنة للفنانين اعرب مرسي عن  احترامه للفن والإبداع المخلص لمصر.

وقال: "أيها الشعب العظيم، جئت إليكم اليوم، لأني مؤمن تماما بأنكم مصدر السلطة والشرعية التي لا تعلو عليها شرعية، لا سلطة فوق سلطتكم جئت إليكم لأنكم الشرعية.. ومن يحتمي بغيركم يخسر". وتعهد بأن يكون رئيسا لكل المصريين ويخدم الذين انتخبوه والذين عارضوه وسيقف أمام الجميع على مسافة واحدة.

وأقسم مرسي أمام الجميع بأنه سيحافظ على النظام الجمهوري ويحترم الدستور والقانون وسيرعى مصالح الشعب المصري رعاية كاملة وسيحافظ على "مصالح الوطن وسلامة أراضيه".

وتوعد مرسي بالقصاص من قتلة الثوار وقال إنه "دين في رقبتي لن أتهاون فيه."

ناشط سياسي: خطاب مرسي حمل رسائل إلى الجهات المحلية والدولية

قال الناشط السياسي أحمد عبد ربه في حديث مع قناة "روسيا اليوم"، إن خطاب مرسي الذي ألقاه في ساحة التحرير حمل عدة رسائل إلى عدد من الجهات الدولية والمحلية بما فيها المجلس العسكري. وبعث برسائل طمأنة لأهالي الضحايا. ودعا عبد ربه المصريين إلى ضرورة مواصلة الثورة.