انتشار فيديو لمنتظر الزيدي يؤكد فيه تأييده للأسد

متفرقات

انتشار فيديو لمنتظر الزيدي يؤكد فيه تأييده للأسد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588620/

انتشر تسجيل فيديو بصوت معلق يتحدث فيه عن التفاف الشعب السوري حول قيادته ودعمه لـ "مسيرة الإصلاح التي يقودها السيد الرئيس بشار الأسد"، معلناً عن دعوة "تجمع شباب حلب الوفاء لسورية" لحضور فعالية يشارك فيها الصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي حقق شهرة وسط الجماهير العربية بعد ان قذف الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بفردتي حذائه ولم يصبه بأي منهما.

انتشر تسجيل فيديو بصوت معلق يتحدث فيه عن التفاف الشعب السوري حول قيادته ودعمه لـ "مسيرة الإصلاح التي يقودها السيد الرئيس بشار الأسد". ويعلن المعلق في التسجيل عن دعوة "تجمع شباب حلب الوفاء لسورية" لحضور فعالية بمشاركة الشيخ أحمد حسون ومستشارة الرئيس الإعلامية بثينة شعبان ومن لبنان السياسي كريم بقرادوني والإعلامي الشهير جورج قرداحي والناشط ناصر قنديل والصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي حقق شهرة وسط الجماهير العربية بعد ان قذف الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بفردتي حذائه ولم يصبه بأي منهما.

ويظهر في التسجيل منتظر الزيدي الذي قوبل بالهتاف "أهلا وسهلا باللي جاي" وهو يقول للحضور، "جئت من عراق المقاومة والصمود من بغداد المقاومة والممانعة عن الانحناء للاحتلال الأمريكي". وأضاف أن "التاريخ لا ينسى كما سورية لا تنسى من يقف معها ومن يقف مع الباطل". وندد ببعض من حاول أن يرسم ما يجري في سورية بصورة "سوداوية" بما في ذلك فضائيات، أبدى دهشته لغيابها عن "هذا الجمع الجميل والقلوب المفعمة بحب سورية وبحب الأمة"، متسائلاً لماذا غابت "الآن"؟

وقاطع الحضور منتظر الزيدي بهتاف آخر عبروا من خلاله عن تأييدهم للعراق واستنكارهم للتواجد الأمريكي فيه، علماً أن القوات الأمريكية انسحبت من العراق رسمياً منذ أشهر، ليرد الصحفي "ستخرج بإذن الله وستكتب بعد رحيلها بخطوط سوداء أنها خرجت بأبشع هزيمة من العراق، وسيعود العراق منتصراً إن شاء الله".

وقد أثار هذا التسجيل الكثير من التساؤلات في منتديات الشبكة العنكبوتية الاجتماعية، حيث عبر معارضو الثورة السورية المتحمسون لـ "البطل العراقي" كما يحلوا لهم وصفه عن تأييدهم التام له، فيما أعرب الداعمون لها عن خيبة أملهم بالصحفي، الذي سبق وان أعلن تأييده للثورات العربية في كل من تونس وليبيا ومصر واليمن.