رونالدو وكاسياس وجهاً لوجه

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588354/

ستتجه انظار الملايين من عشاق الساحرة المستديرة الى ملعب "دونباس ارينا" في مدينة دونيتسك الأوكرانية الذي سيكون مسرحاً للمباراة المرتقبة بين المنتخبين البرتغالي والإسباني يوم الأربعاء 27 يونيو/حزيران، وذلك ضمن الدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم "يورو 2012" المقامة حالياً في أوكرانيا وبولندا.

ستتجه انظار الملايين من عشاق الساحرة المستديرة الى ملعب "دونباس ارينا" في مدينة دونيتسك الأوكرانية الذي سيكون مسرحاً للمباراة المرتقبة بين المنتخبين البرتغالي والإسباني يوم الأربعاء 27 يونيو/حزيران، وذلك ضمن الدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم "يورو 2012" المقامة حالياً في أوكرانيا وبولندا.

وستشهد هذه المباراة مواجهة شرسة بين نجوم ريال مدريد بطل الدوري الإسباني من جهة، وبين نجوم ريال مدريد البرتغاليين ضد نجوم ريال مدريد الإسبان مع نجوم غريمهم التقليدي برشلونة من جهة أخرى، حيث سيكون الثلاثي البرتغالي كريستيانو رونالدو وبيبي وفابيو كوينتراو في مواجهة ساخنة ضد زملائهم في فريق ريال مدريد وعلى رأسهم قائد الماتادور الإسباني الحارس إيكر كاسياس وتشابي ألونسو لاعب خط وسط المنتخب الإسباني وريال مدريد، اضافة الى المدافعين سيرخيو راموس والفارو اربيلوا وراؤول البيول.

وسيتحد إيكر كاسياس وزملاؤه في فريق ريال مدريد مع نجوم غريمهم التقليدي برشلونة وعلى رأسهم النجمان الدوليان خافي هيرنانديز وأندرياس انيستا اللذان يعتبران من أفضل لاعبي خط الوسط في العالم إن لم يكونا الأفضل على الاطلاق، لإيقاف نجوم ريال مدريد الثلاثي البرتغالي كريستيانو رونالدو وبيبي وفابيو كوينتراو وزملائهم في المنتخب البرتغالي، لكي يخطو الخطوة قبل الأخيرة في حملة الدفاع عن لقبهم القاري، ويصعدوا على حسابهم الى المباراة النهائية للبطولة.

بينما سيحاول رونالدو وزملاؤه تجريد لاروخا من لقبه، وبلوغ المباراة النهائية على حسابه، والثأر منه لخسارتهم أمامه في الدور ثمن النهائي لبطولة كأس العالم في جنوب افريقيا 2010 التي توج الماتادور بلقبها فيما بعد، بهدف وحيد أحرزه دافيد فيا مهاجم برشلونة الغائب عن هذه البطولة على خلفية الإصابة.

وكان رونالدو قد قاد منتخب بلاده الى الدور نصف النهائي على حساب منتخب التشيك بإحرازه هدف المباراة الوحيد برأسية رائعة في مرمى العملاق بيتر تشيك في الدقيقة الـ 79 من زمن المباراة التي جرت بينهما يوم الخميس الماضي على الاستاد الوطني في العاصمة البولندية وارسو، كما كان النجم البرتغالي قد أحرز هدفي منتخب بلاده في مرمى هولندى في الجولة الثالثة الأخيرة في دور المجموعات.

بينما قاد تشابي ألونسو الماتادور الإسباني الى الدور نصف النهائي بإحرازه هدفي منتخب بلاده في مرمى فرنسا يوم السبت الماضي، وكانت المباراة اليوبيلية رقم 100 بالنسبة لألونسو مع الماتادور.

وسيكون الفائز من لقاء البرتغال وإسبانيا على موعد مع الفائز من لقاء الدور نصف النهائي الثاني بين ألمانيا وايطاليا، في المباراة النهائية التي ستقام في الأول من شهر يوليو/تموز القادم في العاصمة الأوكرانية كييف.

يذكر أن المنتخبان التقيا في 34 مناسبة، فازت إسبانيا 15 مرة، والبرتغال 7 مرات، مقابل 12 تعادلاً.

المحطة الفضائية الدولية.. خروج إلى الفضاء المفتوح