واشنطن تنتظر من الرئيس المصري الجديد تنفيذ تعهداته

أخبار العالم العربي

واشنطن تنتظر من الرئيس المصري الجديد تنفيذ تعهداته
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588312/

أعلنت فيكتوريا نولاند الناطقة باسم وزارة الخارجية الأمريكية يوم الاثنين 25 يونيو/حزيران، أن واشنطن تنتظر من الرئيس المصري  المنتخب محمد مرسي تنفيذ تعهداته المتعلقة بتطبيق المبادئ الديمقراطية وحماية الأقليات وضمان حقوق المرأة.

أعلنت فيكتوريا نولاند الناطقة باسم وزارة الخارجية الأمريكية يوم الاثنين 25 يونيو/حزيران، أن واشنطن تنتظر من الرئيس المصري  المنتخب محمد مرسي تنفيذ تعهداته المتعلقة بتطبيق المبادئ الديمقراطية وحماية الأقليات وضمان حقوق المرأة.

وجاءت تصريحات نولاند تعليقا على مضمون خطاب مرسي الموجه إلى الشعب المصري بعد إعلان فوزه في الانتخابات.

وقالت نولاند: "أكد الرئيس المصري المنتخب مرارا بشكل عام وبشكل خاص على احترام حقوق الأقليات وحقوق المرأة .. والآن نتوقع منه أن يترجم هذه التعهدات على أرض الواقع بعد تنصيبه رسميا".

وفي ردها على سؤال بشأن الخطوات المتوقعة في مصر في الفترة القادمة، قالت نولاند إن واشنطن تتوقع أن تشمل الخطوة التالية استمرار العملية الانتقالية في مصر، وتنصيب الرئيس المنتخب ونقل الصلاحيات إليه، وتشكيل حكومة تمثل مفهوم الوحدة الوطنية وتكون على استعداد لتلبية جميع التعهدات التي قطعها الرئيس المنتخب في خطابه، وفيما يتعلق بالتمسك بالقيم العالمية، ودعم الديمقراطية، ودعم العلاقات الخارجية للبلاد، والقيام بدور مسؤول في المنطقة مع جيرانها".

وأضافت أن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون ستقوم بالاتصال هاتفيها بنظيرها المصري عندما يتم تعيين وزير للخارجية في مصر. وذكرت أن الإدارة الأمريكية تأمل في مشاركة السلطات المصرية الجديدة في الحوار حول القضية الإيرانية.

من جانب آخر، قال جي كارني الناطق باسم البيت الأبيض إن ما يهم الإدارة الأمريكية هو أن تواصل مصر دورها كركيزة للسلام والاستقرار والأمن الإقليمي.

وأضاف كارني ردا على سؤال حول موقف واشنطن من صعود الإخوان المسلمين في مصر وفوز القيادي الإخواني محمد مرسي في الانتخابات، أن الولايات المتحدة تحكم على الأفراد والأحزاب المنتخبة بطريقة ديمقراطية بأفعالهم وليس بانتماءاتهم الدينية.

برلين ولندن تأملان في مواصلة مصر سيرها على نهج الإصلاحات الديمقراطية

هنأ كل من رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل يوم الاثنين، مرسي بفوزه في الانتخابات الرئاسية.

وأعربت ميركل في برقية بعثت بها إلى مرسي عن الأمل في أن يواصل الرئيس الجديد نهج الإصلاحات الديمقراطية في البلاد.

من جانبه أكد كاميرون سعيه لتعزيز تعاون بلاده مع مصر لاسيما في مسألة إحلال السلام في الشرق الأوسط. وأعرب رئيس الوزراء البريطاني عن أمله في أن تحقق مصر تحت قيادة مرسي نجاحا في بناء مجتمع ديمقراطي.

المصدر: وكالات