الجهاز البريطاني لمكافحة التجسس: الربيع العربي خلق مناخا متسامحا للقاعدة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588310/

اعتبر جوناثان إيفانز المدير العام لجهاز مكافحة التجسس البريطاني "أم آي-5" الاثنين 25 يونيو/ حزيران، أن أحداث "الربيع العربي" خلقت مناخا متسامحا لتنظيم "القاعدة" ما يشكل خطرا إرهابيا على بريطانيا.

اعتبر جوناثان إيفانز المدير العام لجهاز مكافحة التجسس البريطاني "أم آي-5" الاثنين 25 يونيو/ حزيران، أن أحداث "الربيع العربي" خلقت مناخا متسامحا لتنظيم "القاعدة" ما يشكل خطرا إرهابيا على بريطانيا.

وقال إيفانز خلال محاضرة في لندن، إن الفوضى التي خلفها انهيار الأنظمة التي أطاحت بها الانتفاضات العربية فتحت مناطق جديدة لتنظيم "القاعدة". وأكد أن جهازه يمتلك أدلة على وجود "مرشحين بريطانيين للجهاد" قاموا برحلات إلى الخارج سعيا لتدريبات والقيام بأعمال قتالية.

وأضاف أن "بعضهم يعودون إلى المملكة المتحدة، ويشكلون تهديدا هنا بالذات". وتابع قائلا إن الأمر يتعلق بتطور جديد ومقلق وقد يتفاقم أيضا، مشيرا إلى أن نفوذ "القاعدة" يبتعد عن أفغانستان وباكستان ليترسخ في اليمن والصومال والساحل.

وعبر عن اعتقاده بأن دورة الألعاب الأولمبية  في لندن، التي ستقام في شهر تموز /يوليو المقبل، تتيح "هدفا مغريا لأعدائنا"، ولكنه اعرب عن ثقته بقدرة قوات الأمن على التصدي لهم.

المصدر: "ا ف ب"