نواكشوط تشهد مظاهرة تطالب باسقاط نظام ولد عبدالعزيز

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588132/

خرج نحو 4 آلاف شخص يوم 23 يونيو/حزيران في مظاهرات احتجاجية الى شوارع العاصمة الموريتانية نواكشوط بدعوة من تنسيقية المعارضة الديمقراطية للمطالبة بتنحي الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

خرج نحو 4 آلاف شخص يوم 23 يونيو/حزيران في مظاهرات احتجاجية الى شوارع العاصمة الموريتانية نواكشوط بدعوة من تنسيقية المعارضة الديمقراطية للمطالبة بتنحي الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

وجرت المظاهرة، التي تمت الموافقة على تنظيمها من قبل السلطات، بمشاركة جميع قادة الأحزاب العشرة الممثلة في التنسيقية، ويبرز بينهم إسلاميو حزب التواصل، واتحاد القوى الديمقراطية التابع لأحمد ولد داداه. وندد قادة المعارضة بالوضع السياسي في البلاد وخاصة عدم إجراء انتخابات تشريعية وبلدية وكذلك بغلاء الأسعار.

وقال زعيم المعارضة  احمد ولد داداه إن المواطنين يعانون من ارتفاع الأسعار وسوء معالجة النظام للأوضاع الاقتصادية، فالأسعار مرتفعة والمعيشة غالية والثروة الحيوانية اندثرت، متهمًا الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بالزج بالبلاد في "حرب خاسرة" في شمال مالي. وشدد ولد داداه، على أن النظام فقد مصداقيته فى الخارج وأساء لعلاقات موريتانيا مع جيرانها، مستشهدًا بالحالة المالية.

واعتبر زعيم المعارضة بأن الوضع الراهن يستدعي رحيل النظام وحكومته. وأكد ولد داداه إن الشعب الموريتانى أوضح في أكثر من مناسبة أنه يريد رحيل الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

من جهته، قال الرئيس الدوري لمنسقية المعارضة، مولاي العربي ولد مولاي أحمد، إن نظام ولد عبد العزيز فقد "الشرعية" لقيادة البلاد وعليه الرحيل بعد انقلابه على نظام ديمقراطي وانقلابه على رئيس المحكمة العليا وانقلابه الثالث على الدستور بتمديد صلاحيات البرلمان، وأيضًا نكرانه لوجود مشاكل في موريتانيا من الجفاف والبطالة وارتفاع الأسعار.

يذكر أن الجنرال محمد ولد عبد العزيز، رئيس موريتانيا الحالي، قام بانقلاب عسكري في أغسطس/آب من عام 2008 مما ساعده للوصول الى السلطة بعد الفوز في الانتخابات التي أجريت في 18 يوليو/تموز من عام 2009.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية