بان كي مون يدعو تركيا وسورية الى ضبط النفس.. وزيباري يصف الحادثة بالتصعيد الخطير

أخبار العالم العربي

بان كي مون يدعو تركيا وسورية الى ضبط النفس.. وزيباري يصف الحادثة بالتصعيد الخطير
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588118/

دعا امين عام الامم المتحدة بان كي مون تركيا وسورية الى ضبط النفس واجراء حوار دبلوماسي حول حادثة اسقاط الطائرة الحربية التركية من قبل وسائل الدفاع الجوي السورية. فيما وصف وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري  هذه الحادثة بانها تمثل تصعيدا خطيرا في الازمة السورية، محذرا من ان الدول المجاورة لن تكون محصنة ضد الصراع الدائر بسورية.

دعا امين عام الامم المتحدة بان كي مون تركيا وسورية الى ضبط النفس واجراء حوار دبلوماسي حول حادثة اسقاط الطائرة الحربية التركية من قبل وسائل الدفاع الجوي السورية.

وقال المتحدث باسم الامين العام مارتن نيسركي في بيان له يوم السبت 23 يونيو/حزيران ان "بان كي مون يتابع تطور الوضع عن كثب، وينتظر من الطرفين ضبط النفس والتصرف عبر القنوات الدبلوماسية".

زيباري: اسقاط الطائرة التركية يمثل تصعيدا خطيرا في الازمة السورية

الى ذلك وصف وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اسقاط سورية لطائرة تركية بأنه يمثل تصعيدا خطيرا في الازمة السورية، محذرا من ان الدول المجاورة لسورية لن تكون محصنة ضد الصراع الدائر فيها.

وقال زيباري خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده في بغداد مع وزراء خارجية السويد وبلغاريا وبولندا يوم السبت انه "ليس هناك من دولة محصنة ضد هذا التمدد، بسبب تركيبة المجتمعات والامتدادات والعلاقات والابعاد الاثنية والمذهبية".

واضاف انه "اذا تحول هذا الصراع الى صراع مذهبي بالكامل او إلى حرب أهلية، فالعراق سيتأثر ولبنان سيتأثر والأردن لن يكون محصنا ضد ذلك".

واوضح الوزير العراقي قائلا: "لدينا مصالح مشتركة، وحدود مشتركة، نحن جيران ولدينا جالية عراقية(في سورية)، ومصالح أمنية، ولدينا الكثير من الأمور المشتركة، فلذلك ما يجري في سورية يهمنا ويعنينا وربما يعنينا اكثر من غيرنا"، مشددا على أن أي "محاولة إقليمية أو عربية أو دولية لحل الأزمة السورية بعيدا عن العراق لن تنجح".

وأشار زيباري الى أن "بلاده مع عملية التغيير السياسي الديمقراطي في سورية"، إلا أنه شدد في نفس الوقت على أن "عملية التغيير يجب أن تكون مدروسة وتراعي مصالح الدول المعنية ولا تنعكس سلبا على دول الجوار".

كما لفت زيباري الى ان العراق يقيم حاليا "اتصالات مستمرة مع أطراف المعارضة السورية وهناك لقاءات واتصالات مع المجلس الوطني وهيئة لجان التنسيق السورية وحتى مع بعض الأطراف العسكرية"، معتبرا ان تزويد طرفي الصراع بالاسلحة سيؤدي الى تعميق الازمة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية